الطفيليون! - رمضان جريدي العنزي


صحب طفيلي رجلاً في سفر، فقال له الرجل: امض فاشتر لنا لحماً قال: لا أقدر، فمضى الرجل واشترى، ثم قال له: قم فأطبخ، قال: لا أحسن، فطبخ الرجل، ثم قال له: قم فاثرد، قال: أنا تعب ومرهق، فثرد الرجل، ثم قال له: قم فاغرف، قال: أخشى أن ينقلب على ثيابي، فغرف الرجل، ثم قال له: الآن فكل، قال الطفيلي: والله قد استحيت
iNewsArabia.com > رأي > الجزيرة | رأي