الآلاف يتظاهرون في موسكو ضد تبني الأجانب أطفالا روسا


تظاهر الآلاف أمس في موسكو داعين السلطات إلى حظر أي تبنٍ لأطفال روس من جانب أجانب ومطالبين بعودة طفل تم تبنيه ومات شقيقه في تكساس، الأمر الذي زاد التوتر بين موسكو وواشنطن. وقالت شرطة موسكو إن نحو 12 ألف شخص شاركوا في هذه المسيرة «دفاعا عن الأطفال» في وسط العاصمة الروسية في حين تحدث المنظمون عن نحو عشرين ألف متظاهر.

ورفع عدد من هؤلاء إعلام روسيا وأيقونات دينية وصورا لمكسيم، الطفل الروسي الذي قضى في تكساس. وجرت هذه المسيرة بعيد إعلان السلطات الأميركية أن وفاة مكسيم كوزمين كانت حادثا وأن ذويه بالتبني لا علاقة لهم بالقضية. وأظهر تقرير الطب الشرعي لتشريح جثة الطفل أن وفاته ناجمة عن «حادث عرضي» وأنه «تسبب بنفسه» بجروح أصيب بها، ما يبرئ على الأرجح والديه بالتبني من اتهامات روسية لهما «بقتل» الطفل. لكن مندوب وزارة الخارجية الروسية لحقوق الإنسان كونستانتين دولغوف أبدى قلقه حيال هذه الفرضية، معتبرا أن نتائج التشريح غير كاملة ومطالبا بأن تسلم السلطات الأميركية بلاده كل الوثائق الضرورية لكشف الحقيقة كاملة حول وفاة الطفل.

وأججت هذه القضية التوتر الذي ساد العلاقات بين البلدين إثر حظر موسكو تبني

iNewsArabia.com > سياسة > جديد الأخبار بأطلس سكوب
الآلاف يتظاهرون في موسكو ضد تبني الأجانب أطفالا روسا,