جهة بني ملال-خنيفرة.. تنظيم الدورة الثانية للمعرض الجهوي للاقتصاد الاجتماعي والتضامني ما بين 03 و07 يوليوز المقبل

بني ملال/ 25 يونيو 2019 (ومع) ينظم مجلس جهة بني ملال- خنيفرة خلال الفترة الممتدة من 03 إلى 07 يوليوز المقبل، الدورة الثانية للمعرض الجهوي للاقتصاد الاجتماعي التضامني، وذلك تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس.

وأوضح بلاغ صحفي أن هذه الدورة الثانية، التي ستقام تحت شعار "الاقتصاد الاجتماعي والتضامني دعامة أساسية لتنمية المناطق القروية والجبلية"، تنظم بشراكة مع وزارة السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي - كتابة الدولة المكلفة بالصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي، وولاية جهة بني ملال- خنيفرة، وبتعاون مع جماعة بني ملال وغرفة الصناعة والتجارة والخدمات، والغرفة الفلاحية، وغرفة الصناعة التقليدية لجهة بني ملال- خنيفرة.

وأضاف المصدر نفسه أن هذا المعرض سيقام على مساحة إجمالية تقدر بأزيد من 4 آلاف متر مربع، وذلك بمشاركة 320 عارض وعارضة يمثلون التعاونيات والجمعيات المهنية والتعاضديات والمقاولات الاجتماعية والمؤسسات الحكومية ذات الصلة بالاقتصاد الاجتماعي والتضامني.

وأشار إلى أن المعرض ستتخلله ورشات تكوينية يؤطرها باحثون وخبراء في المجال، موجهة لفائدة المهنيين والفاعلين في القطاع بالإضافة إلى التعاونيات والجمعيات المشاركة، وذلك بهدف "المساهمة في تقوية قدراتهم وتمكينهم من أدوات وآليات تساعدهم على تطوير منتجاتهم والرقي بها والرفع من رقم معاملاتهم المالية والتسويقية".

وأبرز أن هذه الدورة تهدف إلى "تعزيز الجهود التي بذلها مختلف الفاعلين في قطاع الاقتصاد الاجتماعي والتضامني داخل جهة بني ملال-خنيفرة، والمساهمة في التعريف وتثمين منتجات الاقتصاد الاجتماعي والتضامني التي تزخر بها الجهة، ودعم وتقوية القدرات التسويقية لمختلف المهنيين والفاعلين من جمعيات مهنية وتعاونيات فلاحية، وذلك من إحداث فضاء لعرض منتجاتهم حيث سيكون فرصة سانحة لتبادل التجارب والتصورات والخبرات الرامية للنهوض والرفع من تنافسية القطاع".

وأشار إلى أن تنظيم هذه الدورة يندرج في سياق استراتيجية مجلس الجهة الرامية إلى تقوية وتعزيز قطاع الاقتصاد الاجتماعي والتضامني، ومرافقة المهنيين من تعاونيات وجمعيات مهنية بغية تأهيلها وعصرنتها والرفع من تنافسيتها، وإبراز الدينامية الاقتصادية المرتبطة بمنتوجات هذا القطاع، وما تحققه من غايات تضامنية وإنسانية نبيلة، علاوة على دعم وتقوية القدرات الإنتاجية والتسويقية للفاعلين، "مع إعطاء البعد الجهوي والمحلي المكانة المستحقة في أفق التشجيع على ظهور أقطاب تنافسية جهوية، وتطوير دينامية اقتصادية جهوية ومحلية". الصورة تعبيرية

iNewsArabia.com > أخبار مختلطة > جديد الأخبار بأطلس سكوب
جهة بني ملال-خنيفرة.. تنظيم الدورة الثانية للمعرض الجهوي للاقتصاد الاجتماعي والتضامني ما بين 03 و07 يوليوز المقبل,