مواجهات مرتقبة في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا


تفوح رائحة المواجهات الساخنة من الدور ربع النهائي لمسابقة دوري ابطال اوروبا لكرة القدم التي تسحب قرعته غدا الجمعة بمقر الاتحاد الاوروبي للعبة في مدينة نيون السويسرية.

وتأهلت فرق ريال مدريد الاسباني حامل اللقب في العامين الاخيرين والرقم القياسي في المسابقة (12 لقبا) ومواطنيه برشلونة واشبيلية، ويوفنتوس الايطالي الوصيف ومواطنه روما، ومانشستر سيتي الانكليزي ومواطنه ليفربول وبايرن ميونيخ الالماني.

وستكون القرعة غدا مفتوحة على مصراعيها خلافا للدور ثمن النهائي عندما جنبت المواجهات بين فرق من بلد واحد او كانت في مجموعة واحدة في الدور الاول، علما بان مباريات هذا الدور مقررة في 3 و4 نيسان/ابريل ذهابا و10 و11 منه ايابا.

وتسحب قرعة نصف النهائي في 13 منه على ان تقام المباريات في 24 و25 نيسان/أبريل ذهابا و1 و2 ايار/مايو ايابا، فيما تقام المباراة النهائية في كييف في 26 ايار/مايو.

وكان الدور ثمن النهائي خلف ضحيتين بارزتين هما مانشستر يونايتد الانكليزي بقيادة مدربه البرتغالي جوزيه مورينيو، وباريس سان جرمان الفرنسي بقيادة نجمه البرازيلي نيمار. لكن الدور ربع النهائي غني جدا بالفرق الكبيرة والعريقة منها 3 من اسبانيا واثنان من كل من ايطاليا وانكلترا وواحد من المانيا.

- ميسي ورونالدو في الموعد-

قرعة الموسم الماضي أسفرت عن قمتين ساخنتين، الاولى بين يوفنتوس وبرشلونة، والثانية بين بايرن ميونيخ وريال مدريد. هل ستكون هناك قمم ساخنة مثلها هذا الموسم؟ في كل الاحوال، ستكون هناك قمة واحدة على الأقل، لأن خمس فرق مرشحة كالعادة للتتويج.

ويوجد ريال مدريد بقيادة مدربه الفرنسي زين الدين زيدان على رأس القائمة. فحامل اللقب في الموسمين الاخيرين لم يتبق أمامه سوى المسابقة القارية العريقة لانقاذ موسمه.

وكشر النادي الملكي الذي مر بفترة صعبة في الخريف حصد خلالها النتائج المخيبة التي اخرجته من المنافسة على اللقبين المحليين (الودري والكأس)، عن أنيابه في ثمن النهائي وأطاح بباريس سان جرمان بالفوز عليه 3-1 ذهابا و2-1 ايابا) بفضل ثلاثة أهداف لنجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي استعاد شهيته التهديفية ومستواه الرائع مع اقتراب المباريات الحاسمة كما في الموسم الماضي.

ولا تختلف حال غريمه التقليدي برشلونة، الفريق الوحيد الذي يخسر في الدوري المحلي الذي يسيطر عليه بفارق 8 نقاط امام اقرب منافسيه اتلتيكو مدريد. فالنادي الكاتالوني سحق تشلسي الانكليزي بثلاثية نظيفة الاربعاء في اياب ثمن النهائي بفضل نجمه الارجنتيني ليونيل ميسي الذي صنع هدفا وسجل ثنائية دخل بها نادي المئة هدف في المسابقة القارية الأم. لكن النقطة السوداء لبرشلونة في المباراة هي اصابة لاعب وسطه سيرجيو بوسكتس بكسر في ابهام قدمه وسيغيب دون شك عن الدور ربع النهائي.

وهناك فريقان اعتادا على لعب الادوار الاولى في المسابقة هما يوفنتوس وصيف بطل نسختي 2015 و2017 والمسلح دائما بحارس مرماه وقائده المخضرم جانلويجي بوفون ومهاجميه الارجنتينيين غونزالو هيغواين وباولو ديبالا، وبايرن ميونيخ الذي استعاد قوته وعافيته مع مدربه الجديد القديم يوب هاينكس الذي يحلم بتكرار انجاز 2013 عندما توج باللقب، معولا على مجموعة غنية جدا بالنجوم، على الرغم من الغياب الطويل لحارس مرماه مانويل نوير.

-سيتي، المرعب الجديد-

ولكن القوى الرباعية التقليدية (ريال، برشلونة، يوفنتوس، بايرن ميونيخ) أضيف لها مانشستر سيتي بقيادة مدربه بيب غوارديولا، والذي عاد بقوة بعد موسم مخيب خرج منه خالي الوفاض. فلعبه الجميل وإحصاءاته المثيرة للإعجاب سمحت له بالتغريد خارج السرب في الدوري الانكليزي الممتاز وقهر منافسيه.

وكان مانشستر سيتي الذي وصل للمرة الثانية الى الدور ربع النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا بعد عام 2016 عندما توقف مشواره في نصف النهائي، أنفق 878 مليون يورو لبناء فريقه الذي يحتل صدارة لائحة الاندية الاكثر لإنفاقا والتي نشرها في شباط/فبراير الماضي مرصد كرة القدم التابع للمركز الدولي للدراسات الرياضية. ويبدو ان الوقت قد حان لتحويل هذا الاستثمار إلى تتويج أوروبي على غرار ما فعله تشلسي بقيادة مالكه الروسي رومان أبراموفيتش.

وخلف هذا الخماسي، يوجد ليفربول الذي استعاد بريقه القاري بقيادة مدربه الالماني يورغن كلوب ولديه احد أفضل الثلاثيات الهجومية في القارة العجوز مع البرازيلي فيرمينو والمصري محمد صلاح والسنغالي ساديو مانيه.

وأخيرًا هناك فريق روما الذي نجا من فخ شاختار دانييتسك الاوكراني والمفاجأة إشبيلية الذي أطاح بمانشستر يونايتد.

مدرب روما غير المعروف اوزيبيو دي فرانشيسكو، تحدث ليلة الثلاثاء مازحا: "تحدثت قبل أيام مع فينتشنزو مونتيلا (المدرب الإيطالي لفريق إشبيلية) وضربنا موعدا في المباراة النهائية. اذا وضعنا الدعابة جانبا، وبغض النظر عن الفريق الذي سنواجهه، سيكون موضع ترحيب، وفي هذه الأثناء نحن نستعد لمباراة كروتوني" في اشارة الى مباراة الاحد ضمن المرحلة التاسعة والعشرين من الدوري الايطالي.

iNewsArabia.com > رياضة > إيلاف | الرياضة
مواجهات مرتقبة في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا,