الترشيد في الإنفاق والادخار للسنوات العجاف


تشير العديد من التوقعات الاقتصادية العالمية، إلى أن هناك سنوات عجافاً قادمة على الاقتصاد العالمي، وهذه السنوات تختلف آثارها ودرجة تأثيرها من دولة إلى أخرى ومن شعب لشعب، وقد لا تشعر بها بعض الدول أو الشعوب الفقيرة لأنها تعيش أصلا في قرون وسنوات عجاف مستمرة نظرا لظروفها الاقتصادية المزمنة إما لضعف في الموارد أو لندرتها، بالإضافة إلى ارتفاع نسب الأمية وانعدام أو ندرة التعليم والتكوين المهني وتفشي ال
iNewsArabia.com > رأي > عكاظ | رأي
الترشيد في الإنفاق والادخار للسنوات العجاف,