عيال ماما وبابا


تنهر الأم ابنها وهو يردد في مكان عام «أبويه، أمي»، وقد يصل بها الأمر إلى توبيخه وضربه؛ لأنه سيفقدها برستيجها أمام الناس.للأسف، بعض الأمهات تريد أن يناديها ابنها أو ابنتها «ماما»، والحال نفسه لدى الآباء يريدون سماع كلمة «بابا»، يجن جنونهم عندما يسمعون كلمة «أبويه، أمي»، ويصل بهم الحال إلى تعنيف فلذات أكبادهم في حالة النطق بمسيات ليست دخيلة علينا، بل تعودنا في الصغر على سماعها.صحيح أن الجيل
iNewsArabia.com > رأي > عكاظ | رأي
عيال ماما وبابا,