زوار يوفون نذرا في بحيرة ألمانية لوقاية بلدتهم من الوباء

رادولفتسل – د ب أ : بقوارب مطلية بألوان زاهية انطلق عدد من الزوار في ساعة مبكرة من صباح اليوم الاثنين في موكب ببحيرة “بودنزيه” في بلدة موس جنوبي ألمانيا للوفاء بنذر تقليدي انطلاقا من عقيدتهم بأن هذا النذر يحمي بلدتهم من الإصابة بوباء.

وبحسب بيانات إدارة البلدة، يقيم سكان بلدة موس سنويا هذه المراسم يوم الاثنين التالي لثالث أحد في شهر تموز/يوليو.

وأوضحت إدارة البلدة في بيان أن السكان يوفون بذلك نذرا يعود تاريخه إلى عام 1797، وذلك عندما نجت البلدة من وباء حيواني فتاك تفشى في منطقة مجاورة.

ومنذ ذلك الحين، يخرج أهل البلدة في رحلة من موس إلى مدينة رادولفتسل المجاورة، وتقام هذه الرحلة على متن قوارب في بحيرة “بودنزيه” منذ عام .1926

ويجدد الزوارعبر رحلتهم السنوية شكرهم للقديسين الثلاثة تيوبونت وزينسيوس وتسينو، الذين رفعوا دعاء أهل البلدة بوقايتهم من الوباء إلى السماء، بحسب اعتقادهم.

iNewsArabia.com > سياسة > القدس العربي
زوار يوفون نذرا في بحيرة ألمانية لوقاية بلدتهم من الوباء,