لا تمشِ في مهب الريح

كأنها نهاية العالم عند “الأمة الهلالية”، وكأن الفريق الأزرق يخرج من البطولة الآسيوية للمرة الأولى، وليس للمرة السادسة على التوالي، وكأن رئيس النادي الأمير عبد الرحمن بن مساعد لم يفعل شيئاً ولم يحقق أي بطولة ولم يدفع أي مليون، ولم يضحِ بوقت ولم يُحرم من راحة.. وكأن الهلال فريق غير منظور وغير ملموس وغير قابل للخسارة. الهلال يبقى أفضل من غيره، فهو على الأقل الفريق الذي لا يخرج من أي موسم
iNewsArabia.com > رياضة > الرياضية
لا تمشِ في مهب الريح,