«تغلبت على الأزمة اليونان ستصبح دولة أخرى في غضون عامين»

أعلن رئيس الوزراء اليوناني، كيرياكوس ميتسوتاكيس، اليوم الثلاثاء، أن بلاده تغلبت على الأزمة وستصبح خلال عامين «دولة أخرى».

قال ميتسوتاكيس، خلال مقابلة مع صحيفة «هاندلسبلات»، بحسب المكتب الصحفي لرئيس الوزراء، إن «اليونان ستصبح دولة أخرى في غضون عامين».

وأشار إلى أن صورة البلد قد تغيرت بالفعل، خلال الشهر الأول من تولي الحكومة الجديدة، موضحاً أنه «عند المشي في شوارع أثينا، ستلاحظ حدوث تغيير. المواطنون أكثر تفاؤلاً. إنهم يدركون أن البلد يسير في الاتجاه الصحيح. نحن مثال نادر لحكومة حققت أكثر مما وعدت به في الأشهر الأربعة الأولى».

وأضاف ميتسوتاكيس بأن جواً من التفاؤل ينعكس في صورة البلاد بالأسواق الدولية، موضحاً أن «العائد على سندات الحكومة اليونانية منذ عشر سنوات يشكل في الوقت الحاضر 1.4 بالمئة. قبل ثمانية أشهر، كانت عند مستوى 3.8 بالمئة. يمكننا إعادة تمويل سندات الخزانة للحكومة اليونانية بأسعار فائدة سلبية، وسيعود المستثمرون. تركنا الأزمة وراءنا. اليونان لم تعد تطلب، هذا البلد يشارك على قدم المساواة في مناقشة القضايا الأوروبية والعالمية الرئيسية».

هذا وأعلن ميتسوتاكيس، في وقت سابق ، أن اليونان ستقدم ميزانية عام 2020 في وقت لاحق هذا العام، وسوف تحترم تماما الأهداف المالية التي جرى الاتفاق عليها مع المقرضين.

وأكملت اليونان في اوت الماضي، برامج توفيق أوضاعها الاقتصادية التي تمت تحت إشراف من مقرضيها، لكنها لا تزال بحاجة لتحقيق أهدافها المالية، بما في ذلك والحفاظ على فائض سنوي أساسي في الميزانية يبلغ 3.5 في المئة من إجمالي الناتج المحلي حتى 2022 ، مع استبعاد تكاليف خدمة الديون.

iNewsArabia.com > أخبار مختلطة > جريدة الجمهوريّة