حول معنى التآخي في زمن الكورونا: المخرج الفلسطيني محمد بكري يروي طرفة مُعبّرة وقعت له في مخبزة بتونس

توجه الممثل و المخرج الفلسطيني محمد بكري الذي بقي عالقا في تونس بسبب ازمة الكورونا بعد ان كان بصدد المشاركة في تصوير فيلم في بلادنا، توجه برسالة أو وصفة للتخلص من الكورونا والمتمثلة في التآخي والتآزر و الانسانية فضلا عن التقيد بإجراءات السلامة الصحية.

وفي رسالته، ذكر محمد بكري طرفة معبّرة وقعت له باحدى المخابز التونسية منذ ايام حيث عبّر احد المواطنين الذي كان يقف امامه في الطابور عن كرم طائي. وهذا رابط فيديو الممثل والمخرج الفلسطيني محمد بكري:

يذكر انّ وزير الثقافة الفلسطيني الدكتور عاطف أبو سيف أعلن عن شخصية العام الثقافية للعام 2020 وهو الفنان الفلسطيني محمد بكري.
وقال الوزير أبو سيف في مؤتمر صحفي، إن إختيار البكري جاء نتيجة لمسيرته الفنّية والإبداعية المتميّزة، وتجربته المتراكمة منذ ما يزيد عن أربعة عقود، والتي أوصلته إلى العالمية، ومشاركته في العديد من الأعمال الفنية خارج فلسطين.
وأكد أبو سيف أن الفنان القدير البكري يعد رائدًا من رواد السينما والمسرح الفلسطيني، وهو دوما منشغلٌ بقضايا شعبه والإنسانية جمعاء؛ من خلال إعادة تدويرها بكلّ الطُّرق والأشكال الإبداعية، وإيمانه بأنَّ الفنَّ يخلق الوعي ويحرر الإنسان، ويساهم في رفع شأن الإبداع الفلسطيني.

iNewsArabia.com > أخبار مختلطة > جريدة الجمهوريّة