هذه آخر رسالة للفقيد الفنان الهادي التونسي

توفي مساء الخميس 01 ديسمبر 2016، الفنان الهادي التونسي بعد دخوله ليلة أمس في غيوبة بمستشفى شارل نيكول بالعاصمة. تجدر الاشارة الى انّ الحالة الصحية للفنان الهادي التونسي كانت قد تدهورت بعد العملية التي أجريت عليه مؤخرا بمستشفى الرابطة، وهو يقيم الآن بمستشفى شارل نيكول.

وللتذكير فإنّ اتصال جمعنا بزوجته خلال أيام مرضه ، افادتنا فيه بعبارات حزينة ومؤسفة أن زوجها دخل في غيبوبة وحالته حرجة، وهو ممنوع من الزيارة. وقالت" ادعوا له بالشفاء" ناهيك أن أبناؤه في عمر الزهور مشيرة الى انّ ابنه الصغير متعلق به كثيرا.

ووفق ما تداولته مصادر اعلامية فإنّ الفقيد كان قد عبّر، خلال حضوره في عدة منابر إعلامية، عن إستيائه لعدم اِهتمام زملائه و نقابة الفنّانين بحالته الصحية التي يمر بها، حيث وجّه في آخر ظهور له على إحدى الإذاعات رسالة لزملائه الفنّانين.

وطالب الهادي التونسي من خلال رسالته زملائه بالإتّحاد والتضامن فيما بينهم، مؤكّدا أنّ "ما يحصل معه قد يصيب أي أحد منهم مستقبلا لا قدّر الله و من غير المعقول أنّ لا يتكاتف أهل القطاع من أجل بعضهم البعض".

رحم الله الفقيد وأسكنه فراديس جنانه والهم اهله وذويه فائق الصبر والسلوان..

iNewsArabia.com > أخبار مختلطة > جريدة الجمهوريّة