تنظيم ندوة عن الفهرس العربي الموحد

مصدر:
GMT 23:02 9/5/2013
تزامناً مع اليوم العالمي للكتاب، نظمت إدارة المكتبات العامة بوزارة التربية والتعليم بالتعاون مع مركز عيسى الثقافي ندوة بعنوان “الفهرس العربي الموحد.. خطوة نحو الاتحاد” لفائدة (100) من اختصاصيي وأمناء المكتبات والمشرفين عليها، حيث حضر الندوة مدير عام مركز عيسى الثقافي خلدون أبا حسين، ومدير مكتبة جامعة البحرين هادي الطالبي، وعدد من المسؤولين، وقد هدفت الندوة إلى إلقاء نظرة شاملة على الفهرس العربي، وتعريف الحضور بتاريخه وأهدافه التي حققها، والتي يسعى لتحقيقها. وخلال الندوة التي شارك فيها عدد من المختصين، تناول تيسير الحانوتي، وهو اختصاصي حاسب آلي أول بمركز عيسى الثقافي محور الجانب التقني للفهرس العربي. أما رئيس قسم الخدمات الفنية بإدارة المكتبة الوطنية بمركز عيسى الثقافي منال القيسي، فتطرقت إلى الجانب الفني من الفهرس العربي, فيما قدم رئيس الخدمات الفنية بمكتبة جامعة الخليج العربي ورئيس جمعية المكتبات البحرينية عباس الجمري أبرز ورش العمل والدورات المتعلقة بالفهرس العربي, وتعلق المحور الأخير بمكتبة جامعة البحرين ودورها وخدماتها، وقدمه مشرف وحدة الفهرسة والتصنيف بمكتبة جامعة البحرين محمد الجارحي. وكانت إدارة المكتبات العامة قد نظمت برنامجاً حافلاً للاحتفال باليوم العالمي للكتاب، حيث بدأت فعاليات الاحتفال بالمهرجان العائلي “نحن نحتفل بقراءة الكتب”، والذي استضافه مركز مدينة عيسى لمصادر المعرفة، وصاحب المهرجان معرض يحكي واقع التعليم في الماضي والحاضر، خصصت أركانه لعرض وسائل التعليم المستعملة قديماً, إضافة إلى بعض مناهج التدريس القديمة والحديثة؛ لتسليط الضوء على مدى التطور الذي شهده التعليم في المملكة, كما تم تخصيص ركن لعرض إصدارات إدارة المكتبات العامة وأهم فعالياتها وأنشطتها. ومن منطلق أهمية القراءة النقدية نظمت الإدارة “قراءة نقدية في قصيدة النخلة” من ديوان (خمس دقائق) للشاعرة إيمان أسيري، نفذتها مجموعة من طالبات مدرسة الحد الإعدادية الثانوية للبنات، ركزن خلالها على النواحي الفنية للقصيدة سواء فيما يتعلق بالشكل أو المضمون، متحدثات عن تجربة الشاعرة الفنية والشخصية وخيالها الشعري وعواطفها، إضافة إلى منهج القصيدة ولغتها وبنائيتها وما إلى ذلك مما يتصل بفنيات الخطاب الشعري وأساسياته, مدركات بأن القراءة النقدية تفتح أفق الناقد، وتزيد من قدرته على التقييم والتقويم، فبالقراءة النقدية يستطيع الناقد رسم الخط الفاصل في النص الأدبي بين موضوعية المضمون التقليدية, والإضافة التي أضافتها الشاعرة من خلال عملها الأدبي وتجديداتها, وما ابتكرته الشاعرة أو تفردت به.
iNewsArabia.com > أخبار مختلطة >
تنظيم ندوة عن الفهرس العربي الموحد,