خطة لتدريب الكوادر الطبية البحرينية في فرنسا

زار وفد مجلس الشيوخ الفرنسي برئاسة السيناتور فيليب ماريني، بحضور سفير مملكة البحرين لدى باريس ناصر البلوشي مستشفى الملك حمد الجامعي أمس حيث أطلع على مستوى الخدمات الطبية المقدمة للمواطنين والمقيمين بالإضافة إلى مناقشة أوجه التعاون المشترك فى المجالات الطبية والخدمات الصحية. وقدمت إدارة مستشفى الملكي حمد الجامعي للوفد إيجازاً عن التقنيات المستخدمة في مستشفى الملك حمد الجامعي للخدمات الصحية المقدمة للمواطنين والمقيمين، بعدها قام الوفد بجولة لمختلف الأقسام والأجنحة الطبية بالمستشفى.وخلال اللقاء تمت مناقشة عدد من المواضيع المرتبطة بالمواصفات الفنية الخاصة لمشروع بناء المركز الوطني المتخصص للأورام السرطانية المقرر انشاؤه في مستشفى الملك حمد الجامعي، ورسم خطة عن التعاون لتدريب الكوادر الطبية في مركز غوستاف روسيه في فرنسا ضمن منظومة تدريبية مشتركة يتم فيها الاستفادة من الخبرات الدولية والعالمية فى هذا مجال.وأشاد ماريني والوفد المرافق له بالجهود التي توليها حكومة البحرين لتجهيز مستشفى الملك حمد الجامعي بالإمكانيات الطبية والصحية المتطورة والحديثة، تلبية للاحتياجات الصحية لمواطني ومقيمي البحرين حيث أنها أصبحت تضاهي مثيلاتها في العالم، معربين عن إعجابهم بما يتضمنه من تجهيزات حديثة فى كافة الاقسام.كما أبدى أعضاء مجلس الشيوخ الفرنسي ارتياحهم العميق بتقديم هذه الخدمات الصحية المتطورة مجانا للمواطنين والمقيمين في المملكة مما يعطي دلالة واضحة على اهتمام حكومة البحرين بالخدمات الصحية.وفي الختام شكر أعضاء المجلس قوة دفاع البحرين وإدارة مستشفى الملك حمد الجامعي على جهودهم في إدارة وتشغيل مثل هذا الصرح الطبي المتطور.
iNewsArabia.com > أخبار مختلطة >
خطة لتدريب الكوادر الطبية البحرينية في فرنسا,