ضرر خطير

قال مهندسون إن الضرر الذي تسبب في اغلاق استاد جواو هافيلانج في ريو دي جانيرو خطير وسيتطلب الأمر فترة تصل الى شهرين لمجرد العثور على حل. وتم اغلاق الاستاد - الذي افتتح منذ ست سنوات وكان من المنتظر ان يستضيف منافسات ألعاب القوى في اولمبياد 2016 في ريو - يوم الثلاثاء بسبب مشاكل هيكلية في السقف ليوجه ضربة قوية للسلطات الرياضية البرازيلية. وقال ارماندو كيروجا رئيس قسم الأعمال العامة في حكومة ريو تلقينا تقريرا حول الاستاد ولم يكن مرفقا به أي حلول. واضاف انها مشكلة خطيرة ولا يمكن توقع متى سيتم افتتاح الاستاد مجددا. نحتاج من 30 الى 60 يوما للعثور على حل وبعدها سيكون عندنا بعض وجهات النظر.
iNewsArabia.com > أخبار مختلطة >
ضرر خطير,