مشعل: الظروف مؤاتية لتحقيق المصالحة الفلسطينية

رام الله ـ وكالات: رحب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، خالد مشعل، بدعوة قطر، لعقد قمة عربية مصغرة بشأن المصالحة الفلسطينية، وأعلن أن الانتخابات الداخلية لقيادة حركته ستنتهي قريباً، فيما أكد أن الحركة الإسلامية لم تحسم موقفها من الترشح لانتخابات رئاسة السلطة القادمة.وقال مشعل في تصريح من الدوحة لصحيفة القدس الفلسطينية، نشرته امس الخميس، إن القمة قابلة للنجاح، ولابد من السير فيها، مشدداً على ان الظروف مواتية لتحقيق المصالحة في جميع الأحوال، ولا بد ان نحمي المصالحة من اي تدخلات خارجية، وانشاء الله ننجح نحن وفتح، وانا (الرئيس الفلسطيني محمود عباس) وابو مازن، في تذليل كل عقبات المصالحة وانهاء هذا الانقسام. وردا على سؤال حول امكانية ترشحه للرئاسة، قال مشعل ان حماس لم تحدد موقفها النهائي من موضوع الانتخابات الرئاسية.. هل تشارك فيها بمرشح رئاسي أم لا؟ وهذا موضوع سابق لأوانه.وعن الأحاديث التي ترددت بشأن اشغاله منصب رئيس منظمة التحرير، قال إن حماس لا تزاحم احدا، ولا تطرح نفسها بديلا عن احد، انما تمارس حقها الطبيعي في المشاركة في مؤسسات القرار الفلسطيني، سواء في المنظمة او السلطة.. ونمارس هذا الحق على قاعدة الشراكة مع الآخرين، وليس على قاعدة ان نأتي كبديل، مكان احد او ان نحل مكان احد.وأضاف أن حماس لا تخشى الانتخابات، وهي تثق وتحترم شعبها ولا تخشى الاحتكام الى صناديق الاقتراع، واصفا وضع حركته بانه الافضل منذ سنوات، وانها حركة واسعة وممتدة وفيها ديمقراطية وشفافية عالية، وتحترم القيادة كافة الأراء وفي النهاية يلتزم الجميع بالموقف، مؤكداً ان الانتخابات الداخلية للمكتب السياسي طالت ولكنها قريباً ستنتهي. وطالب مشعل باستراتيجية عربية لدعم الفلسطينيين، قائلاً المطلوب ليس دعم الفلسطينيين في القدس فقط، بل استراتيجية فلسطينية عربية إسلامية لانقاذ القدس، مؤكداً هذه مسؤولية الأمة والشعب الفلسطيني وما ينطبق على القدس ينطبق على مجمل القضية الفلسطينية.واضاف أن الدعم العربي للقدس بكل أشكاله مقدر، ولكنه لا يكفي ولا يتناسب مع حجم الجريمة الصهيونية التي ترتكب في كل يوم في القدس، من تهويد، واستيطان، وتهجير، واقتلاع للمواطنين الفلسطينيين، وتغيير لمعالم المدينة المقدسة بتدمير الأحياء العربية، وتزييف التاريخ بالاضافة الى تدنيس المسجد الأقصى.وقال مشعل، إن المطلوب ليس فقط دعم مالي سخي، بل تحويل هذا الدعم من قرارات والى مشاريع تنفذ على الارض، في كل مجالات الحياة في القدس، من اجل تثبيت الوجود الفلسطيني في القدس، ومساعدة المواطنين المقدسيين، وتعزيز صمودهم.من جانب أخر، اعلن مصدر طبي فلسطيني امس الخميس عن مقتل فلسطيني واصابة اثنين اخرين في انفجار داخل نفق شرق غزة.وقال اشرف القدرة الناطق باسم وزارة الصحة الفلسطينية “وصل الى مستشفى الشفاء بمدينة غزة شهيد ومصابان”. وقالت مصادر فلسطينية “استشهد ناشط فلسطيني واصيب اثنان اخران في مهمة جهادية في انفجار داخل نفق للمقاومة في حي الزيتون شرق مدينة غزة”.الى ذلك، اعلن الجيش الاسرائيلي انه اعاد الخميس فتح كافة المعابر المؤدية الى غزة المغلقة منذ اسبوع بعد اطلاق صواريخ من القطاع خلال زيارة الرئيس الاميركي باراك اوباما الى اسرائيل والاراضي الفلسطينية. وقالت متحدثة باسم الجيش “اعيد فتح المعابر” في اشارة الى معبر كرم ابو سالم الذي يستخدم لنقل البضائع ومعبر ايريز لحركة الناس.
iNewsArabia.com > أخبار مختلطة >
مشعل: الظروف مؤاتية لتحقيق المصالحة الفلسطينية,