20 مليون دولار دخل “البحرين والشرق الأوسط” في 2012

المحرر الاقتصادي من المنامةقال الرئيس التنفيذي لبنك البحرين والشرق الأوسط أكبر حبيب إن البنك سيتمكن من تسديد الديون المتبقية عليه والبالغة 17 مليون دولار والتي يحين أجلها في ديسمبر 2016، بعد ان تم تسديد نحو 40 مليون دولار في الأعوام الثلاثة الماضية. وذكر على هامش انعقاد الجمعية العمومية في فندق كراون بلازا أمس الخميس ان استراتيجية البنك تركز على تنويع مصادر الدخل في مجالات الاستثمارات طويلة الأجل والأسهم المالية والتمويل المالي والتي تمثل نحو 75 % من دخل البنك.وأضاف بلغ دخل البنك بنهاية عام 2012 نحو 20 مليون دولار بارتفاع 20 % عن الفترة الماضية، ومن المتوقع يرتفع الدخل ما بين 10 - 20 % سنويًا خلال الفترة المقبلة.من جهة ثانية، وافقت الجمعية العمومية العادية للبنك على تحويل 219 ألف دولار، أي ما يعادل 10 % من الأرباح الصافية إلى الاحتياطي القانوني.وقال رئيس مجلس إدارة البنك ولسون بنجامين “تميز العام 2012 بتقلبات في اسواق المال لعدم اتضاح الرؤية بالنسبة لوضع الاقتصادي الامريكي العام، واستمرار البنك الفدرالي الاميركي ضخ السيولة اللازمة لضمان تحسين الوضع الاقتصادي العام وخصوصا البطالة”.وأوضح “على الرغم من أن هذه الاوضاع غير مواتية فقد استطع البنك من تحقيق ارباح جيدة، وتاتي هذه الارباح نتيجة لنماذج الاعمال الجديدة التي تمكنا من خلالها تحقيق النقلة النوعية في ايرادات البنك، والتي تساهم في تامين 75 % من دخل البنك”.ووصلت التوزيعات النقدية للمستثمرين 5.4 مليون دولار في عام 2012، وبلغ اجمالي التوزيعات منذ اعادة الهيكلة 20.7 مليون دولار.وقام البنك بتسديد التزامات مالية بلغت 15 مليون دولار في العام 2012، وترجع هذه الالتزامات الى الحقبة السابقة، وقام البنك بسداد ما مجموعه 41 مليون دولار منذ اعادة الهيكلة والتي تم سدادها بالاستحقاقات الداخلية دون الحاجة الى تمويل خارجي.واستطاع البنك تخصيص الالتزامات المالية والتي بلغت 126.7 مليون دولار قبل عملية اعادة الهيكلة الى 17.5 مليون دولار في العام 2012.
iNewsArabia.com > أخبار مختلطة >
20 مليون دولار دخل “البحرين والشرق الأوسط” في 2012,