مارسيلو وميندي …من المنتصر في النهاية ؟

هاي كورة_كشفت صحيفة الماركا المدريدية إن ميندي تجاوز مارسيلو في الأهمية داخل ريال مدريد و لقد جاء هذا التغيير ضد برشلونة في الكامب نو.

من هناك أصبح ميندي هو مالك الجهة اليسرى ،خاصة في المباريات الكبرى… فقط ضد برشلونة في البرنابيو كان على مقاعد البدلاء.

مع وجود ميندي في الملعب حافظ ريال مدريد على نظافة شباكه لأكثر من 700 دقيقة صحيح أنه في الهجوم لا يقدم الإضافة الكافية لكن معه عادة الحياة كانت أسهل بكثير .

iNewsArabia.com > رياضة > هاي كورة
مارسيلو وميندي …من المنتصر في النهاية ؟,