راكان الراشد يُشارك في رالي ليبايا في لاتفيا

يتحضَّر السائق السعودي راكان الراشد لخوض رالي ليبايا في لاتفيا؛ الجولة الثالثة من بُطولة أوروبا للراليات لموسم 2019، الذي يُقام في الفترة ما بين 24 و26 من شهر أيار (مايو) الجاري، ويتميَّز بكونه ذو مسارات حصوية.

ويُقام الرالي مُنذ العام 2013، في شمال لاتفيا، على الشريط الساحلي لبحر البلطيق، صُمم الرالي أساسًا ليكون راليًا ثلجيًا، شبيهًا برالي السويد.وانتقل موعد إقامته في 2016 إلى فصل الخريف، ليتحوَّل بالتالي إلى رالي حصوي.

وفي هذا العام، سيكون هنالك تغيير في موعد إقامته، ليُصبح في فصل الصيف، شهر أيار (مايو)، كما أُدخلت تغييرات على مسار المراحل الخاصة، حيث ستمتد لمناطق جديدة.

إلى ذلك، خاض راكان الراشد تجربةً جديدة في رياضة السيارات، حيث اختبر للمرة الأولى قيادة السيارات أحادية المقعد؛ سيارة فورمولا فورد قديمة من إنتاج “كروسلي” وهي شركة بريطانية مُتخصصة في إنتاج السيارات الرياضية، وذلك على حلبة شاراد الفرنسية، ووصف الراشد هذه التجربة بالمُثيرة والمُفيدة حيث قال: “إنها المرة الأولى التي أقود فيها مثل هذه السيارات، وعلى الرغم من أنها قديمة لكنها سريعة، ومنحتني شعور سائقي سباقات المقعد الأحادي”.

وأضاف: “لم تكن مُجرد تسلية، بل استفدت كثيرًا من هذه التجربة، تحديدًا اكتساب خبرة في قيادة سيارات السباق على المسارات المُعبدَّة، ستكون مُفيدة في خوض الراليات على المسارات الإسفلتية”.

ويُشارك راكان الراشد في هذا العام في برنامج يتضمَّن المُشاركة في ستّ راليات الأوروبية، سعيًا للارتقاء بمسيرته التنافسية، ضمن فريقه الخاص “تريبل آر”، وبالشراكة مع “مهارة للسباقات” ومُؤسسة عبد المنعم الراشد الإنسانية، في سيارة شكودا فابيا “آر 5” يُشرف عليها فريق “تي جي أس”، الذي يُديره سائق الراليات السابق الفنلندي توني غارديمايستر.

عن الشُركاء:

“مهارة للسباقات”: مدرسة سعودية مُتخصصة بتدريب السائقين على أساسيات التسابق وأساليبها، وتطوير قُدراتهم ومواهبهم في السباقات.

مُؤسسة عبد المنعم الراشد للأعمال الإنسانية: أطلقت المُؤسسة العديد من المُبادرات التي تُركِّز على الاهتمام بتطوير وتنمية الشباب والمُجتمعات، وذلك من خلال التعليم والفنون والموسيقى والتثقيف. كما سيتعاون فريق “تريبل آر” مع المُؤسسة بقصد تطوير برامج لمُساعدة الشباب، يجري العمل عليها حاليًا.

iNewsArabia.com > أخبار مختلطة > بسرعة