الفواكه التي تحتوي على فيتامين ب 12

يمثل فيتامين ب واحد من أهم العمليات التي تهم في عملية الأيض، بالإضافة إلى أنه من الفيتامينات التي لها دور كبير في إنتاج كميات كبيرة من الطاقة، حيث أنه من الفيتامينات التي تساهم يف التقليل من مخاطر العدوى أو الإصابة بأي من الأمراض. حيث أنه من الفيتامينات التي من السهل أن تذوب في الماء، ويوجد منه مختلف الأنواع حيث فيتامين ب 1 وفيتامين ب 2، بالإضافة إلى فيتامين ب 3 وب 5 وأيضا ب 7، كما يوجد منه فيتامين ب 7 وفيتامين ب 9.

ومن الأهم من الأنواع السابق ذكرها يمكننا إضافة فيتامين ب 12، حيث أنه من الفيتامينات التي ينمو الجسم من خلالها، فمن المتعارف عليه أن الفيتامينات هي واحدة من المواد التي من الصعب أن تظل في الجسم لفترات طويلة، بل يتم إفرازها في البول والسبب هو عدم قدرة الجسم على تخزينها.

فيتامين ب 12

أما عن فيتامين ب 12 فهو واحد من الفيتامينات التي يطلق عليها اسم كوبالامين وهو فيتامين يمكنه الذوبان في الماء، بالإضافة إلى أنه يساهم في تحويل الطعام إلى سكر الجلوكوز، حيث أنه الفيتامين الذي يساهم في إنتاج الطاقة، ويتواجد هذا الفيتامين بصورة كبيرة في الأطعمة، كما يمكن أن يتم إضافته إلى مختلف الأطعمة الصناعية من خلال أحد المكملات الغذائية التي توصف على هيئة أدوية.

مصادر لفيتامين ب 12

كما هناك العديد من المصادر الأخرى التي يمكن من خلالها الحصول على فيتامين ب 12 والتي منها ما يلي:

الحليب حيث ينصح دائما بتناول كوب واحد فقط يوميا للحصول على النسبة المطلوبة من فيتامين ب 12

اللبن وينصح أيضا بتناول كوب يوميا للحصول على الكمية المناسبة

كبد الدجاج، وينصح بالحصول على 75 جرام منها

كبد البقر أو الأغنام، وينصح بالحصول على 75 جرام منها

اللحم المفروم، وينصح بالحصول على 75 جرام منها

الدجاج، وينصح بالحصول على 75 جرام منها

سمك السردين المعلب، وينصح بالحصول على 75 جرام منها

سمك التونة المعلب، وينصح بالحصول على 75 جرام منها

مصادر فيتامين ب في الفواكه

الكمثرى: تمثل الكمثرى واحدة من الفواكه التي تساهم في تعزيز استخدام الكربوهيدرات، بالإضافة إلى أنها تحتوي على مختلف أنواع فيتامين ب وليس نوع واحد فقط.

البرتقال: يساهم البرتقال في امتصاص الكالسيوم، والسبب هو ما يحتوي عليه من مضادات الكالسيوم المختلفة ومختلف أنواع فيتامين ب.

المانجو: ويتمثل المانجو في الفاكهة التي تحتوي على مجموعة كبيرة جدا من الفيتامينات، ومن أهمهم فيتامين ب، حيث هي الثمرة الأقل نضوجا ولكنها تحتوي على الفيتامين بصورة كبيرة، بالإضافة أيضا إلى فيتامين أ وفيتامين ج وفيتامين ه.

الدراق: وهو الفاكهة التي تحتوي على فيتامين ب و فيتامين ب 2 بالإضافة إلى فيتامين ب 3، حيث أن تناوله يساهم في بناء العضلات وبناء البروتينات المختلفة.

نقص فيتامين ب 12

إن نقص فيتامين ب 12 هو واحد من الأمور الغير مستحبة، حيث يؤدي إلى ظهور مختلف الأعراض والتي منها ما يلي:

فقر الدم، والسبب هو أن فيتامين ب 12 هو العنصر الأساسي الذي يدخل في عمليات بناء خلايا الدم الحمراء

حالات الإرهاق والتعب المختلفة وعدم التركيز

ضيق التنفس والدوخة، والسبب هو أن الجسم لا يملك ما يكفي له من فيتامين ب 12 حتى يتم صنع خلايا الدم الحمراء التي تقوم بنقل الأكسجين إلى مختلف أنحاء الجسم

حالة من الضعف العام في العضلات بالإضافة إلى مشاكل في الذاكرة

التغيرات العصبية المختلفة التي تتمثل في الوخز باليدين أو القدمين، بالإضافة إلى التعرق المفرط

وجود مختلف المشاكل في الجهاز الهضمي والإصابة بأمراض الإمساك

الإصابة بالالتهابات في اللسان أو التهابات الفم بشكل عام.

الأشخاص الأكثر عرضة إلى الإصابة بنقص فيتامين ب 12

وهناك العديد من الفئات التي قد تكون أكثر عرضة للإصابة بمخاطر نقص فيتامين ب 12، ومن هؤلاء الأشخاص ما يلي:

الأشخاص النباتيون، حيث كما ذكرنا أن فيتامين ب 12 يتواجد في الكبد واللحوم والدجاج ومختلف المواد الحيوانية، وبالتالي فالأشخاص النباتيون يتجنبون تلك المنتجات الحيوانية، وبناء عليه فهم أكثر عرضة للإصابة بنقص فيتامين ب 12

الأشخاص الذين يعانون من الأمراض المختلفة بالجهاز الهضمي، وبالتالي فتؤثر على قدرة امتصاص المواد الغذائية مثل فيتامين ب 12

iNewsArabia.com > أخبار مختلطة > المرسال