ما هي جذور فاليريان

إن نبات فاليريان هو عبارة عن نبات مزهر حيث يتميز بزهور وردية أو أرجوانية أو بيضاء تولد وتظهر في أوائل شهر يونيو ، ولقد تم استخدام جذور نبات فاليريان على مر السنين كدواء بديل حيث تم استخدام فاليريان في وقت مبكر من القرن الثاني ، بالإضافة إلى أنها على الرغم من أنها أصبحت شائعة بشكل خاص في القرن السابع كوسيلة لمساعدة الناس على التخلص من القلق والنوم بشكل أفضل .

إن نبات فاليريان عبارة عن عُشب موطنه أوروبا وأجزاء من آسيا ولكنها تنمو أيضًا في أجزاء من أمريكا الشمالية ، أما عن الجزء الهام من نبات فاليريان فهو عبارة عن الجذر حيث يتم استخدام جذور نبات فاليريان بشكل شائع لاضطرابات النوم ، وخاصة عدم القدرة على النوم والأرق ، كما يستخدم فاليريان أيضًا للتخلص من القلق والضغط النفسي .

فوائد جذور فاليريان

لقد وجدت العديد من الدراسات والأبحاث العلمية أن جذور فاليريان يمكن أن تكون مفيدة عند استخدامها كمساعد للنوم حيث يُعتقد أن جذر النبات له تأثير مهدئ خفيف على الرغم من أن العلماء ليسوا متأكدين تمامًا من سبب أو كيف يعمل بالضبط .

ولقد وجدت إحدى الدراسات لعام 2016 أن جذور فاليريان يمكن أن تكون مفيدة أيضاً في علاج أعراض الدورة الشهرية الحادة حيث وجد الباحثون أن المستخلص أحدث فرقًا كبيرًا في تقليل أعراض الدورة الشهرية ، وتشير الدلائل أيضاً إلى أن جذور فاليريان فعاله عند استخدامها للمساعدة في علاج الاكتئاب واضطرابات القلق معًا ، كما أن جذور فاليريان تكون مفيدة كمضاد للالتهابات في حالات طبية معينة ، مثل التهاب المفاصل .

جذور فاليريان لعلاج الأرق

تظهر معظم الدراسات العلمية أن تناول جذور فاليريان تحسن من جودة النوم ، ويبدو أن جرعات من خلاصة جذور فاليريان التي تؤخذ قبل ساعتين من النوم تعمل بشكل أفضل ، ولكن قد تكون هناك حاجة للاستخدام المستمر لعدة أيام حتى أربعة أسابيع ، كما تظهر بعض الدراسات أن جذور نبات فاليريان يمكن أن تساعد في تحسين النوم عند دمجها مع الأعشاب الأخرى بما في ذلك بلسم الليمون حيث قد يؤدي تناول جذور فاليريان إلى تحسين جودة النوم للأشخاص الذين يكثرون من استخدام الحبوب المنومة ومع ذلك تشير بعض الأبحاث إلى أن فاليريان لا يخفف الأرق بسرعة الحبوب المنومة .

تحسين أعراض سن اليأس

تُظهر الأبحاث العلمية أن تناول جذور فاليريان يوميًا لمدة 8 أسابيع يمكن أن يقلل من شدة وتكرار الهبات الساخنة لدى النساء بعد انقطاع الطمث وبالتالي فإن استخدام جذور فاليريان يعمل على التخلص من أعراض سن اليأس عند النساء .

علاج القلق

تظهر بعض الأبحاث المبكرة أن تناول أعشاب فاليريان قد يقلل من القلق ، بالإضافة إلى وجود دراسات تشير إلى أن استخدام جذور نبات فاليريان يحسن من أعراض الاكتئاب ، حيث يؤدي تناول جرعات أعلى من جذور نبات فاليريان إلى تحسين أعراض الاكتئاب بشكل أسرع من الجرعات المنخفضة ، ولقد وجدت الأبحاث العلمية أن تناول جذور فاليريان قبل الجراحة مفيد جداً ، على سبيل المثال يبدو أن تناول جذور فاليريان هو عمل جيد لتقليل القلق لدى البالغين الذين يقومون بخلع أسنانهم .

تقليل تقلصات الدورة الشهرية

تشير الأبحاث المبكرة إلى أن تناول جذور فاليريان ثلاث مرات يوميًا لدورتين حيض يقلل من الألم ، كما يقلل من الحاجة إلى مسكنات الألم الأخرى أثناء الحيض ، كما يبدو أن أخذ مستخلص جذور فاليريان يقلل من الأعراض العاطفية والسلوكية والجسدية المرتبطة بالدورة الشهرية خاصة عندما تبدأ في اليوم الحادي والعشرين من الدورة الشهرية وتستمر لمدة 7 أيام .

تقليل ضغط الدم

تشير الأبحاث المبكرة إلى أن تناول جذور فاليريان لمدة 7 أيام يقلل من ضغط الدم ومعدل ضربات القلب والشعور بالضغط عندما يكون الفرد تحت الضغط ، كما وجدت أبحاث أخرى أن تناول جذور فاليريان قبل التحدث أمام جمهور يقلل من مشاعر القلق ، كما وجدت دراسة أخرى أن تناول جرعة واحدة من جذور نبات فاليريان مع بلسم الليمون يقلل القلق الناجم عن الإجهاد .

كيفية استخدام جذور فاليريان

يمكن شراء كبسولات جذور فاليريان الجاهزة من الصيدليات ، ولا يجب أن تسحق أو تفصل الكبسولة وبدلاً من ذلك يجب أن تبتلعها مرة واحدة ، وتعتمد الجرعة الصحيحة على ما تستخدمه لجذور فاليريان ، وإذا أوصى طبيبك باستخدام جذور فاليريان فمن المرجح أن يزودك بالجرعة المناسبة لك .

تتوافر جذور فاليريان بشكل عام في شكل أقراص 500 ملليجرام ، ولقد اقترحت إحدى الدراسات أن تناول 530 ملليجرام من جذور فاليريان مرتين يوميًا أو تناول 500 ملليجرام يوميًا يعمل على المساعدة على النوم ، وعلى الرغم من أن الطريقة الأكثر شيوعًا لاستخدام جذور فاليريان هي تناول كبسولة جاهزة ، إلا أنه يمكنك أيضًا شربها في الشاي وذلك للحصول على نتائج أفضل .

إذا كنت مهتمًا بإضافة جذور فاليريان إلى الروتين اليومي كمكمل غذائي أو مساعد لاضطراب معين فيجب التحدث مع الطبيب أولاً حيث يمكنه تقديم النصح لك حول أفضل طريقة لاستخدام جذور فاليريان وفقاً لحالتك الطبية المحددة مثل استخدامه كمساعد للنوم ، للاكتئاب والقلق ، أو لأعراض الدورة الشهرية .

يجب عليك أيضًا التأكد من أن تناول جذور فاليريان آمن عند تناوله مع أي أدوية تتناولها حاليًا ، وعلى الرغم من أنه آمن للاستخدام بشكل عام إلا أن جذور فاليريان يتفاعل مع العديد من الأدوية المختلفة والكحول والأعشاب الأخرى ، وإذا كنت معرضًا لخطر التفاعل الطبي فقد ينصحك طبيبك حول كيفية التعامل بشكل صحيح عند تناول جذور فاليريان مع أي أدوية أخرى .

الآثار الجانبية لجذور فاليريان

عندما تؤخذ جذور فاليريان عن طريق الفم فإن فاليريان آمن بشكل كبير لمعظم البالغين عند استخدامه بكميات طبية محددة على المدى القصير ، حيث تشير الدراسات أنه تم استخدام فاليريان بأمان واضح لمدة 28 يومًا ، أما عند استخدامه على المدى الطويل فإن النتائج غير معروفة .

قد تتسبب جذور فاليريان في حدوث صداع واضطراب في المعدة ، وخمول ذهني وإثارة وعدم ارتياح ، واضطرابات في القلب ، وحتى أرق في بعض الأشخاص ، كما أنه من الممكن أن يشعر عدد قليل من الناس بالبطء في الصباح بعد تناول جذور فاليريان خاصة عند تناول جرعات أعلى .

بعض الناس يعانون من جفاف الفم ، كما أنه من الأفضل عدم القيادة أو تشغيل الآلات الخطرة بعد تناول جذور فاليريان ، وقد تسبب جذور فاليريان بعض أعراض الانسحاب عند التوقف بعد الاستخدام على المدى الطويل ، ولتجنب الآثار الجانبية المحتملة عند التوقف بعد الاستخدام على المدى الطويل ، من الأفضل تقليل الجرعة ببطء على مدار أسبوع أو أسبوعين قبل التوقف تمامًا .

عند استخدام جذور فاليريان مع الحمل أو الرضاعة نجد أنه لا توجد معلومات كافية عن سلامة جذور فاليريان أثناء الحمل أو الرضاعة الطبيعية لذلك يجب البقاء على الجانب الآمن وتجنب استخدامه ، أما عن استخدامه للأطفال فيعتبر فاليريان آمن بشكل محتمل للأطفال عندما يؤخذ عن طريق الفم بشكل مناسب لمدة من 4 إلى 8 أسابيع .[1]

iNewsArabia.com > أخبار مختلطة > المرسال