معلومات عن دواء إيفرمكتين – Ivermectin

دواء إيفرمكتين – Ivermectin هو علاج طبي ، يستخدم دواء إيفرمكتين عن طريق الفم ، لعلاج الالتهابات التي تسببها الطفيليات ، وتشمل هذه العدوى الطفيلية كل ما يصيب المسالك المعوية والجلد والعينين ، كما يمكن أيضًا أن تحصل على دواء إيفرمكتين في صورة ، كريم موضعي أو غسول موضعي. ويحمل دواء إيفرمكتين الاسم التجاري Stromectol ستروميتيكول.[1]

دواعي استخدام دواء إيفرمكتين – Ivermectin

يستخدم هذا الدواء لعلاج بعض الالتهابات التي تسببها الدودة الطفيلية ، ويساعد علاج العدوى الطفيلية على تحسين جودة حياتك ، ففي حالة الأشخاص الذين يعانون من ضعف أنظمة المناعة ، يمكن أن يقلل علاج عدوى الديدان المستديرة الطفيلية ، من خطر الإصابة بعدوى شديدة أو مهددة للحياة ، وينتمي دواء إيفرمكتين Ivermectin ، إلى فئة من الأدوية تعرف باسم مضادات الديدان ، والتي تعمل عن طريق شل الطفيليات وقتلها.

كيفية استخدام دواء إيفرمكتين – Ivermectin

يتم تناول هذا الدواء عن طريق الفم ، مع كوب كامل من الماء على معدة فارغة قبل ساعة على الأقل من تناول الوجبة ، وعادة ما يتم تناول دواء إيفرمكتين كجرعة واحدة أو سلسلة من الجرعات ، أو حسب توجيهات الطبيب ، حيث تعتمد الجرعة على وزنك وحالتك الطبية واستجابتك للعلاج.

الآثار الجانبية لدواء إيفرمكتين – Ivermectin

قد يحدث صداع أو دوار أو ألم عضلي أو غثيان أو إسهال ، نتيجة تناول دواء إيفرمكتين ، فإذا كنت تخضع للعلاج من داء العمى النهري ، فقد تواجه ظهور بعض الآثار الجانبية ، تجاه الطفيليات المحتضرة خلال الأيام الأربعة الأولى من العلاج ، بما في ذلك آلام المفاصل وتضخم الغدد الليمفاوية ، والتورم أو الاحمرار والألم والضعف ، والحكة والطفح الجلدي والحمى ، فإذا استمرت أو تفاقمت أي من هذه الآثار ، أخبر طبيبك أو الصيدلي على الفور.

وقد تشعر ببعض الدوخة أثناء الوقوف ، ولتقليل هذه الدوخة انهض ببطء من وضعية الجلوس أو الاستلقاء ، وتذكر أن طبيبك قد وصف هذا الدواء ، لأنه قد رأى أن الفائدة لك أكبر من خطر مواجهة الآثار الجانبية ، وكثير من الناس الذين يستخدمون هذا الدواء ، لم يسجلوا أي شكوى من آثار جانبية خطيرة ، فإذا شعرت بأن الأمر قد يكون خطيرًا ، فأخبر طبيبك فورًا في حالة حدوث أي من هذه الآثار الجانبية النادرة ، خاصة الخطيرة جدًا منها مثل آلام الرقبة والظهر وتورم الوجه والذراعين ، واليدين والقدمين أو حدوث ألم بالصدر ، مع سرعة ضربات القلب ، والارتباك مع نوبات فقدان الوعي.

المعاناة من الحساسية الخطيرة للغاية لهذا الدواء نادرة الحدوث ، ومع ذلك حاول الحصول على عناية طبية فورية ، إذا ما لاحظت أي أعراض للحساسية الخطيرة ، وهي تشمل الطفح الجلدي والحكة والتورم خاصة في الوجه واللسان والحلق ، مع دوار شديد وصعوبة في التنفس.[2]

الاحتياطات أثناء تناول دواء إيفرمكتين – Ivermectin

قبل تناول دواء إيفرمكتين ، أخبر طبيبك إذا كان لديك حساسية منه ؛ أو إذا كان لديك أي نوع من أنواع الحساسية الأخرى ، فقد يحتوي هذا المنتج على مكونات غير نشطة ، والتي يمكن أن تسبب الحساسية أو مشاكل أخرى ، ولهذا فمن المهم قبل استخدام هذا الدواء ، أخبر طبيبك بتاريخك الطبي خاصة إذا كنت تعاني من مشاكل بالكبد.

إذا كنت قد سافرت أو عشت في غرب أو وسط أفريقيا ، سواء كانت رحلة سفاري أو إقامة لفترة بهدف العمل ، فقد تكون مصابًا ببعض الطفيليات ، مثل داء المثقبيات الأفريقي ، وهو داء يمكن أن يسبب حدوث مشاكل أثناء تناول دواء إيفرمكتين ، فنادرًا ما يمكن أن تؤدي تلك الطفيليات إلى تأثيرات خطيرة وربما مميتة ، عند تفاعلها مع دواء إيفرمكتين ، على الدماغ مثل شلل الدماغ.

قد يجعلك هذا الدواء تشعر بالدوار ، لذلك لا تقود السيارة أو تستخدم الآلات أو تفعل أي شيء يحتاج إلى اليقظة ، حتى تتمكن من القيام بذلك بأمان. كما يجب عليك أن تخبر طبيبك ، عن جميع المنتجات التي تستخدمها ، بما في ذلك الأدوية التي تستلزم وصفة طبية والأدوية ، التي لا تتطلب وصفة طبية والمنتجات العشبية ، وذلك قبل إجراء أية جراحة أو زيارة طبيب الأسنان.

تحدث إلى طبيبك إذا كان لديك جهاز مناعي ضعيف ، مثل الإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية ، فقد تحتاج إلى علاجات متكررة مع هذا الدواء ، وأيضًا خلال فترة الحمل ، يجب استخدام هذا الدواء فقط عند الحاجة إليه بوضوح ، مع ضرورة مناقشة المخاطر والمنافع مع طبيبك ، وإذا ما كنت تعتمدين على الرضاعة الطبيعية ، فيجب أن تعلمي بأن دواء إيفرمكتين ينتقل إلى حليب الثدي ، وعلى الرغم من عدم وجود تقارير عن حدوث أي أذى للأطفال الرضع ، لكن يجب عليك استشارة طبيبك ، عند تناول دواء إيفرمكتين وقبل الرضاعة الطبيعية.[3]

التفاعلات الدوائية مع دواء إيفرمكتين – Ivermectin

يمكن أن تتغير آثار بعض الأدوية ، إذا كنت تتناول أدوية أخرى أو منتجات عشبية في نفس الوقت معها ، فيمكن أن يزيد ذلك من خطر حدوث الآثار الجانبية الخطيرة للدواء ، أو قد يتسبب في عدم عمل أدويتك بشكل صحيح ، وهذه التفاعلات الدوائية ممكنة ، لكنها لا تحدث دائمًا.

ولمساعدة طبيبك في تقديم أفضل نصائح لك أثناء تناولك للدواء ، تأكد من إخبار طبيبك عن جميع المنتجات التي تستخدمها ، بما في ذلك الأدوية التي تستلزم وصفة طبية ، والأدوية التي لا تتطلب وصفة طبية والمنتجات العشبية ، قبل بدء العلاج بدواء إيفرمكتين ، واحذر أثناء استخدام هذا المنتج ، أن توقف أو تغير جرعة أي أدوية أخرى تستخدمها دون موافقة طبيبك.

بعض المنتجات التي قد تتفاعل مع دواء إيفرمكتين ، تشمل الباربيتورات مثل الفينوباربيتال وبيوتالبيتال ، والبنزوديازيبينات مثل كلونازيبام ولورازيبام ، وأوكسيبات الصوديوم (GHB) وحمض الفالبوريك.[4]

الجرعة المفرطة من دواء إيفرمكتين – Ivermectin

إذا حدث وتناولت بالخطأ جرعة زائدة من دواء إيفرمكتين ، وشعرت بأعراض خطيرة مثل الإغماء أو صعوبة في التنفس ، فاتصل بطبيبك على الفور أو اذهب للمشفى لتلقي الرعاية الصحية الممكنة ، وقد تشمل أعراض الجرعة الزائدة ؛ الشعور بالخدر والوخز وصعوبة في التنفس وفقدان التوازن.

الجرعة الفائتة من دواء إيفرمكتين – Ivermectin

إذا نسيت جرعة دواء إيفرمكتين ، خذها بمجرد أن تتذكرها ، فإذا كانت قريبة من وقت الجرعة التالية ، فتجاوز الجرعة الفائتة ، وخذ جرعتك القادمة في الوقت المعتاد ، ولكن لا تضاعف الجرعة للحاق بها.

ملاحظات أثناء تناول دواء إيفرمكتين – Ivermectin

لا تشارك دواء إيفرمكتين مع الآخرين ، وقبل البدء باستخدامه يجب إجراء الفحوصات المخبرية و / أو الطبية ، مثل اختبارات البراز للطفيليات المعوية ، بشكل دوري لمراقبة تقدمك أو التأكد من عدم وجود الآثار الجانبية ، فإذا كنت تخضع للعلاج من داء العمى النهري ، فقد تحتاج إلى المزيد من الفحوصات الطبية والعلاج المتكرر ؛ لأن الإيفرمكتين لا يقتل ديدان Onchocerca البالغة المسببة لهذا الداء.

تخزين دواء إيفرمكتين – Ivermectin

يخزن دواء إيفرمكتين في درجة حرارة الغرفة ، أي أقل من 86 درجة فهرنهايت أو 30 درجة مئوية ، وبعيدًا عن الضوء والرطوبة ، ولا يخزن في الحمام ، ومن المهم أن تحفظ جميع الأدوية بعيدًا عن الأطفال والحيوانات الأليفة.[5]

iNewsArabia.com > أخبار مختلطة > المرسال