بالفيديو..إنتر يكتب أجمل نهاية للعام بفوز «درامي» على ميلان

أنهى إنتر ميلان عام 2013 بأفضل طريقة ممكنة وذلك بعد أن حسم ديربي الغضب الذي جمعه أمس الأحد بجاره اللدود وعدوه الأبدي ميلان بهدف للاشيء في قمة الجولة 17 من الكالتشيو على ملعب جوسيبي مياتزا في ضاحية سان سيرو بعاصمة الشمال الإيطالي ميلانو.

الفوز في مباراة أمس يحمل الكثير من العناوين الرائعة لإنتر، أولها وأبرزها هو استمراره في السيطرة على أشرس وأقوى ديربي في العالم في السنوات الأخيرة وتحقيقه للفوز السابع في آخر 10 مباريات بين الفريقين وهي بطولة في حد ذاتها، كما حافظ إنتر بفوزه أمس على حظوظه في المنافسة على المركز الثالث والأخير المؤهل لدوري الأبطال عن الكالتشيو، بعد أن رفع رصيده إلى 31 نقطة في المركز الخامس خلف نابولي الثالث حاليا بـ4 نقاط فقط، كما أن الفوز قطع سلسلة النتائج السلبية للأفاعي والتي وصلت إلى 4 مباريات بدون انتصار.

ومن أكبر مكاسب إنتر أمس أيضا أنه حقق أول انتصار له بعد أن امتلكه الملياردير الإندونيسي توهير بشكل رسمي ليكتب الفريق سطرا جديدا هاما، وينطلق اللاعبون للحصول على إجازة الأعياد بمعنويات مرتفعة، ودافع هائل للعودة بعد أسبوعين بوجه آخر يليق بفريق له حجم إنتر، الذي كان قبل 3 أعوام فقط يرعب العالم ويسيطر على سماء الكرة الإيطالية والأوروبية.

أما الجانب الأحمر من المدينة فجاءت الخسارة لترسم مشهدا مغايرا تماما، فالحزن استمر في ميلان الذي اختتم العام بواحدة من أسوأ النتائج في تاريخه حيث لم يحصد الفريق سوى 19 نقطة من 17 مباراة وهو رقم هزيل للغاية، ودخل الفريق في دائرة شك كبرى، قد يحتاج لسنوات للخروج منها.

أما عن المباراة نفسها فلم تختلف كثيرا عن ديربيات الغضب الدائمة والتي دائما ما تحمل الإثارة والتشويق وحبس الأنفاس حتى اللحظات الأخيرة.

التكتيك والأداء المتحفظ كان السمة الكبرى لديربي أمس، وكانت الأفضلية بشكل عام لميلان في الشوط الأول الذي حاول خلاله الفريق الاستحواذ وصناعة الفرص، وسنحت له بعض الكرات الخطرة كان أبرزها على الإطلاق لبولي الذي وجد نفسه على حدود الست ياردات أمام مرمى خال من حارسه ولكنه سدد الكرة بغرابة شديدة في المدرجات.

وفي الشوط الثاني تحسن إنتر نسبيا ولكن استمرت الأفضلية في نصفه الأول لميلان واجتهد بالوتيلي وكاكا وسط دفاع إنتراوي محكم.

ماتزاري مدرب إنتر ظهر في الوقت المناسب وقلب الطاولة على منافسه أليجري وكشر عن أنيابه في المنحنى الأخير من الماراثون المثير، ودفع بصانع الألعاب الكرواتي اليافع كوفاسيتش بدلا من المخضرم الأرجنتيني زانيتي، وانطلق لتنفيذ الشق الهجومي من خطته، وفتح النيران من كل حد وصوب على دفاعات ميلان، وشهدت تلك الفترة تألقا كبيرا من الظهير الياباني الأيسر ناجاتومو ومن صانع الألعاب الكولومبي جواريين بالإضافة لبالاسيو.

اشتعلت المباراة أكثر وأكثر في آخر 10 دقائق وتصدى أبياتي لأكثر من هدف مؤكد، إلى أن جاءت الدقيقة 87 التي وضع فيها بالاسيو حد لصمود ميلان واستغل عرضية أرضية من جوارين وسدد كرة بالكعب في الزاوية البعيدة لأبياتي كتبت انتصارا من ذهب للنيراتزوري.

The post بالفيديو..إنتر يكتب أجمل نهاية للعام بفوز «درامي» على ميلان appeared first on البديل.

iNewsArabia.com > رياضة > البديل | رياضة
بالفيديو..إنتر يكتب أجمل نهاية للعام بفوز «درامي» على ميلان,