حاليلوزيتش ضبط التشكيلة الأساسية وسيعتمد على خطة 4-4-2 للإطاحة بالخيول

قبل يومين عن تاريخ المباراة الفاصلة المؤهلة لمونديال البرازيل 2014، أنهى الناخب الوطني وحيد حاليلوزيتش كافة ترتيباته للقاء ولم تبق له سوى بعض الهوامش فقط بعدما وضع في رأسه التشكيلة الأساسية التي سيدخل بها من أجل الفوز على منتخب بوركينافاسو وكذا الخطة التكتيكية التي سيتبناها لرد الصاع صاعين على رفقاء بيترويبا، حيث تجلى من خلال الحصص التدريبية الأخيرة التي برمجها التقني البوسني أنه سيعتمد على خطة 4-4-2 الكلاسيكية والتي اضطرته إلى التنازل عن خدمات بعض اللاعبين الذين شاركوا أساسيين في لقاء الذهاب بواغادوغو في شاكلة سفير تايدر الذي سيكتفي بالجلوس على الدكة عند انطلاق مواجهة الحسم سهرة الثلاثاء.

مبولحي سيواصل أساسيا رغم ابتعاده عن المنافسة

بداية حديثنا عن قائمة الـ11 التي ستدخل لقاء العودة من الدور الفاصل المؤهل لنهائيات كأس العالم بالبرازيل ستكون عن عرين الخضر، حيث سيواصل حارس نادي سيسكا صوفيا البلغاري رايس وهاب مبولحي حراسة مرمى المنتخب مرة أخرى بعدما جدد فيه حاليلوزيتش وكذا بلحاجي ومايكل بولي الثقة، حيث رأى الثلاثي أن مبولحي سيكون الأنسب لمباراة الثلاثاء رغم ابتعاده عن المنافسة الرسمية لأشهر طويلة.

خوالد وغلام سيحرسان الجهتين اليسرى واليمنى من الدفاع

بعد أن اجتهد حاليلوزيتش كثيرا بخصوص المدافعين الأيمن والأيسر اللذين سيدخلان لقاء بوركينافاسو ، علمنا أن التقني البوسني استقر أخيرا على اسم مدافع نادي سانت إيتيان فوزي غلام ليكون على الجهة اليسرى من الدفاع في الوقت الذي فاز مدافع اتحاد العاصمة نصر الدين خوالد بالرهان مع حشود وماندي وحتى مهدي مصطفى، حيث سيدخل أساسيا بعدما اقتنع المسؤول الأول على الطاقم الفني للخضر أن ابن بسكرة قادر على منح الإضافة المرجوة في هذا اللقاء وهو الذي سبق وأن تشرف باللعب أساسيا أمام جمهور البليدة في مباراتي غينيا ومالي.

بوڤرة ومجاني في المحور لتأمين المنطقة الخلفية

في ظل غياب مدافع نادي واتفورد الإنجليزي سعيد بلكالام بداعي العقوبة عن مباراة الثلاثاء القادم، فإن وحيد حاليلوزيتش حضّر كلا من القائد ولاعب لخويا القطري مجيد بوڤرة وكذا مدافع نادي أولمبياكوس كارل مجاني ليكونا في محور الدفاع سيما أن العنصرين سبق لهما أن شاركا جنبا إلى جنب في وسط الدفاع وهو ما جعلهما منذ البداية مرشحين لتأمين المنطقة الخلفية في لقاء العودة ضد خيول بوركينافاسو رغم معاناة اللاعب السابق لموناكو من عدم الجاهزية وابتعاده عن المنافسة مع فريقه لأسابيع طويلة.

لحسن ومهدي مصطفى في وسط الميدان الدفاعي

رغم أن حاليلوزيتش كان يفاضل بين لحسن ويبدة في بداية الأمر إلا أنه فصل مؤخرا في أمر العنصرين اللذين سيدخلان أساسيين في وسط الميدان الدفاعي وعلى عكس كافة التوقعات فإن لاعب خيتافي مهدي لحسن ورغم عدم جاهزيته البدنية وهو الذي يعاني في بداية هذا الموسم مع دكة الاحتياط سيكون ضمن قائمة الـ11 وسيساعده في ذات المهمة لاعب نادي أجاكسيو الفرنسي مهدي مصطفى الذي طلب من المدرب هذه المرة إعفاءه من مهمة اللعب كمدافع أمين وإعادته إلى منصبه الأصلي كمسترجع.

براهيمي وفيغولي صانعا لعب ويقودان هجومات الخضر

أما عن وسط الميدان الاسترجاعي، فقد قرر حاليلوزيتش رسميا الاعتماد على لاعب غرناطة الإسباني ياسين براهيمي وكذا لاعب نادي فالنسيا سفيان فيغولي، حيث سيتولى الثنائي مهمة صناعة اللعب وتنشيط الهجوم بعدما تأكد التقني البوسني أن الإمكانات الفنية والفردية التي يتمتع بها ذات اللاعبين وقوتهما في التوغل وسط دفاع الخصم ستفيد حتما المنتخب الجزائري لإحراز نتيجة طيبة وتحقيق التأهل.

سليماني وسوداني رأسي حربة في حالة الهجوم

في سياق حديثنا دوما عن القائمة التي سيضع فيها حاليلوزيتش كامل ثقته لتمثيل قميص الخضر في آخر مباراة تأهيلية للمونديال ، نصل إلى عناصر القاطرة الأمامية ، حيث سيتولى كل من لاعب نادي دينامو زاغراب العربي هلال سوداني ومعه مهاجم نادي سبورتينغ لشبونة إسلام سليماني مهمة الهجوم من أجل هز شباك حارس المنتخب البوركينابي، حيث سيكونان قريبين من بعضهما البعض في حالة الهجوم بما أن غلام سيكون على الجهة اليسرى وسوداني وسليماني كرأسي حربة، حيث يراهن حاليلوزيتش على نجاعة الثنائي أمام المرمى لتسجيل فوز كاسح .

التشكيلة المحتملة:

مبولحي، خوالد،غلام ،بوڤرة، مجاني، مهدي مصطفى،لحسن، فيغولي، براهيمي، سوداني، سليماني

iNewsArabia.com > رياضة > الخبر الرياضي