الإبر الصينية تعالج الألم المزمن

عندما تحس بألم ما، فلا تعتقد أنه ينبغي أن يتم حقنك بالضرورة بالإبر الطبية المعتادة من أجل التعافي، فهناك أنواع كثيرة للإبر. وأكدت الأبحاث أن العلاج التقليدي بالوخز بالإبر الصينية في نقاط حيوية من جميع أنحاء الجسم يعد وسيلة فعالة لتخفيف بعض الأنواع من الآلام المزمنة.وتقول الدكتورة لوسي تشن، الأستاذة المساعدة في كلية الطب بجامعة هارفارد والطبيبة المعالجة في قسم التخدير والعناية المركزة وطب علاج الألم في مستشفى ماساشوستس العام: «هناك الكثير من البيانات التي أظهرت أن الوخز بالإبر أمر فعال في الحد من الألم في الكثير من الحالات المزمنة مثل آلام الظهر، وآلام الرقبة، والصداع، والالتهاب الليفي (الفيبرومياليجيا) fibromyalgia».وفي السياق ذاته، راجعت إحدى الدراسات التي نشرت على الإنترنت في دورية «أرشيف الطب الباطني» في أكتوبر (تشرين الأول) الماضي تسعا وعشرين من الدراسات القيمة؛ شملت عينتها ما يقرب من 18 ألف مريض. ووجد الباحثون أن الوخز بالإبر أكثر فعالية في تخفيف الألم الناجم عن هشاشة العظام، والصداع المزمن، وآلام الكتف والرقبة والظهر، من الوخز بالإبر الوهمي (بالإبر التي لا تخترق الجلد ولا يتم إدخالها في نقاط غير علاجية في الجسم) أو حتى أي علاج آخر.* الوخز بالإبر* تقول الدكتورة تشن: «وفقا لنظرية الوخز بالإبر، فإن من المعتقد أن الحفاظ على صحة الإنسان يكون بوجود توازن داخلي بين الـ(ين) والـ(يانغ)، وبين الكثير من أجهزة الجسم، بجانب وجود توازن في تدفق الطاقة بالجسم التي يطلق عليها بالصينية طاقة (تشي)، ولذلك فإن عدم التوازن بين الـ(ين yin) والـ(يانغ yang) يمكن أن يحدث خللا أو يمنع تدفق طاقة (تشي) qi (التي تلفظ «chee»)، ويؤدي هذا بطبيعة الحال إلى الإصابة بالمرض أو الألم، وتختلف هذه النظرية تماما عن الطب الغربي».ويضع أخصائي العلاج بالوخز أثناء جلسة العلاج إبرا رقيقة جدا في نقاط مختلفة من جسمك، وتمتد هذه النقاط، التي تقابل جوانب ح --- أكثر

iNewsArabia.com > أخبار مختلطة > صحيفة الراكوبة | سياسة