الربيعة: لدينا خطة استراتيجية للحكومة الإلكترونية

أكد الدكتور عبد الله بن عبد العزيز الربيعة وزير الصحة، أن الوزارة وضعت خطة استراتيجية للصحة الإلكترونية ضمن خططها الاستراتيجة وأحد أركانها المهمة؛ للوصول إلى الخطة الشاملة للحكومة الإلكترونية التي رسمتها الدولة بتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين وسمو النائب الثاني ـ حفظهم الله – , وقامت بتنفيذ ما يزيد عن 76 برنامجاً لتوفير البيانات وإمكانية تبادلها إلكترونياً بين القطاعات الصحية المختلفة التي تسعى من خلالها لنقل التقنية إلى مرافقها كافة.

وقال الدكتور الربيعة خلال افتتاحه المؤتمر الدولي للصحة الإلكترونية اليوم بقاعة الفورسيزونز ببرج المملكة بالرياض: “المملكة تعيش فرحة كبيرة وسعادة غامرة بمناسبة ذكرى مرور 8 سنوات على بيعة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود ـ يحفظه الله ـ وهي مناسبة حافلة بالأعمال والمنجزات لكل ما فيه صالح هذا الوطن ومواطنيه الكرام وكل من يعيش على أرضه الطيبة”، مؤكداً أن ما نراه في القطاع الصحي هو أحد الجوانب المشرقة لهذا العصر الزاهر الميمون.

وأضاف قائلاً: “نلتقي اليوم ضمن أسبوع حافل بالمنجزات لافتتاح هذا المؤتمر والمعرض المصاحب في خضم العلم والحراك الكبيرين في وزارة الصحة ، مشيراً إلى أن النظام الصحي الحديث يعتمد بشكل مباشر على تقنيات الصحة الإلكترونية ونظم المعلومات الصحية التي تساعد على سرعة ودقة وسهولة تطبيق المفهوم الجديد للرعاية الصحية، مما يسهم في تقديم رعاية صحية عالية الجودة تحقق سلامة وأمن ورضى المستفيد منها”.

وأبان أن الفترة القادمة ستشهد العديد من البرامج؛ التي تهدف إلى الوصول إلى نظام صحي مترابط تقنياً على مستوى التطبيق السريري والإداري والمالي وغيرها من التطبيقات الهامة للرعاية الصحية, مشيرا إلى الحوار الذي تم مع الخبراء من داخل وخارج المملكة، المشاركين في المؤتمر والذي تركز على وجود خطة استراتيجية كما وضعتها وزارة الصحة وأن يكون التطبيق تدريجي بشكل منظم مع أهمية التنسيق بين مختلف القطاعات الصحية الحكومية والخاصة وضرورة وجود معايير وطنية للصحة الكترونية.

ولفت الانتباه إلى أن وزارة الصحة بدأت في التنسيق مع هيئة المواصفات والقاييس؛ لوضع معايير للصحة الكترونية، مبيناً أنه عندما تكتمل هذه المعايير سوف يكون هناك نظام وطني للصحة الإلكترونية، ينسق وينظم عمل الإجراءات الصحية في جميع القطاعات الصحية بالمملكة.

من جانبه أشار الدكتور محمد بن حمزة خشيم نائب وزير الصحة للتخطيط والتطوير إلى أن المؤتمر يسعى إلى تقديم رؤية واضحة حول الفكرة من وراء استراتيجيات الصحة الإلكترونية التابعة لوزارة الصحة، وكيف تظل الوزارة في الطليعة وأن تحافظ على درها الريادي على المستوى الدولي في تقديم أفضل الخدمات الصحية الحالية والمستقبلية من خلال أتمتة الخدمات الصحية.

فيما أوضح المشرف العام على تقنية المعلومات مستشار وزير الصحة الدكتور عبد الله الوهيبي أن عقد هذا المؤتمر يأتي من أجل مناقشة دمج حلول تقنية المعلومات الخاصة بالرعاية الصحية ،اذ سيبحث رواد تقنية المعلومات والصحة الالكترونية في مجال الرعاية الصحية على المستويين الاقليمي والدولي التحديات الراهنة ويقيمون الرؤى والأفكار حول الخطط المستقبلية لها.

وأضاف أن المؤتمر سيعرض الأهداف الاستراتيجية للصحة الإلكترونية التي تتسم بالشمولية وما لديها من خطط فريدة من نوعها في المنطقة وبما يسهم في تحسين جودة الرعاية الصحية وسهولة الوصول للخدمات وتحقيق أعلى قيم الجودة وبما يحقق مستقبلا واعدا وزاهرا لمشروع الصحة الالكترونية ، مضيفاً أن المؤتمر سيناقش التحديات التي تواجه القطاعات الصحية في المملكة مثل: توحيد المعايير وبناء الكود السعودي المؤهلة في مجال الصحة الالكترونية ونقل المعرفة وتوطينها بالاضافة الى ضرورة العمل بمبدأ الشراكة مع القطاع الخاص لادارة عملية التطوير.

وأشار الدكتور الوهيبي إلى أن ما تميز به هذا المؤتمر هو وجود جلسات حوار متخصصة للقيادة وإدارة التغيير في القطاع الخاص ودور الأطباء فيها كما يتميز بوجود عرض لتبادل البيانات إلكترونيا بين أنظمة معلوماتية مختلفة، مؤكدا أهمية التكامل وتبادل البيانات مع القطاعات الحكومية الصحية وغيرها، من أجل الوصول إلى ملف طبي يمكن تبادله إلكترونيا ليلبي احتياجات المواطن في المملكة حيث سيتحقق ذلك بإذن الله من خلال التعاون بين الجهات المختلفة في القطاعين العام والخاص.

بعد ذلك تم الانتقال إلى طاولة الحوار المستديرة لتبادل الافكار والخبرات، وآخر ما توصلت التقنيات في مجال الرعاية الصحية بحضور معالي وزير الصحة ومعالي محافظ هيئة المواصفات والمقاييس السعودية الدكتور سعد بن عثمان القصبي، ورئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لكايزر برماننت بالولايات المتحدة الأمريكية جورج هالفرسون ، والاستاذ دينيس جيوكاس, والرئيس التنفيذي للتكنولوجيا بمؤسسة موقع معلومات الصحة الكندية بكندا سكوت مكلين, والرئيس التنفيذي لشركة بارتنرز هيلث كير, والرئيس التنفيذي لمجموعة أنظمة المعلومات الإدارة للرعاية الصحية “اتش ام اس اس ” (HIMSS) ستيفن ليبر .

الجدير بالذكر أن مؤتمر أنظمة المعلومات الإدارية للرعاية الصحية يتيح الفرصة لمجموعة من أوراق العمل المقدمة لعدد من المختصين في مجال تقنية المعلومات الصحية من داخل المملكة وخارجها وذلك بهدف تبادل الخبرات ومن أهم المحاور المطروحة للنقاش هي التقييم الكامل للعائد الطبي والمالي من الاستثمار في تقنية المعلومات الصحية – مستقبل التمويل الصحي – استخدام تقنية المعلومات الصحية لمكافحة تفشي الأوبئة على نطاق واسع، واستخدام شبكة المراقبة الإلكترونية الصحية وإدماج السجلات الصحية الإلكترونية – التكامل بين مؤسسات الرعاية الصحية و كيف ستُنفِذ المملكة العربية السعودية الملفات الهيكلية لتبادل المعلومات الصحية بين المستشفيات – نظرة عامة حول البرنامج الوطني السعودي لتطبيق تحديد الهوية باستخدام موجات الراديو في أكثر من 140 مستشفى للولادة – دمج الأجهزة الطبية مع أنظمة المعلومات الصحية – تخزين البيانات السريرية .

ويختتم المؤتمر فعالياته برؤى مُفصلة حول أحدث الاتجاهات في السباق نحو تحقيق مستشفى المستقبل، كما سيتم إلقاء الضوء على نتائج استقصاء القيادة الذي أجرته جمعية أنظمة المعلومات والإدارة للرعاية الصحية (HIMSS) الشرق الأوسط لعام 2012م، من يحتل الصدارة، ومن يتخلف عنها، وهل ستنجح الاتجاهات الناشئة مثل الرعاية الصحية عبر الأجهزة النقَّالة في تغيير شكل خدمة الرعاية الصحية في مؤسسات الرعاية الصحية . كما سيُقام- بالتوازي مع مؤتمر وزارة الصحة وجمعية أنظمة المعلومات والإدارة للرعاية الصحية (HIMSS) الشرق الأوسط- معرضا مصاحب تقدم من خلاله الشركات والجهات المختصة في مجال تقنية المعلومات الصحية منتجاتها وسط بيئة تفاعلية واقعية حيث يُمكِن لأحد الحضور أن يرى نفسه مريضًا ضمن أحد السيناريوهات السريرية وأن يُشاهد البيانات الصحية تنتقل من نظام إلى آخر.

iNewsArabia.com > أخبار مختلطة > صدى
الربيعة: لدينا خطة استراتيجية للحكومة الإلكترونية,