هل تزيد الوجبات الخفيفة شعورك بالجوع؟

فيما يظن البعض أن تناول الوجبات الخفيفة يُعتبر أمر صحي، البعض الآخر يعتقد أنها وسيلة يُمكن أن تؤذيك وتزيد من وزنك. فيما يلي نُلقي نظرة مفصّلة على الوجبات الخفيفة وكيف تؤثر على صحتك.

لماذا يتناول الناس الوجبات الخفيفة؟

يُمكن القول أن الوجبات الخفيفة هي ما يتناول الناس بين الوجبات الاعتيادية. وغالبًا ما يُستخدم مصطلح “وجبات خفيفة” للإشارة إلى العناصر ذات السعرات الحرارية العالية مثل رقائق الشيبس والكوكيز. بغض النظر عمّا إذا كان الطعام صحيًا أم لا، فالجميع متّفق على أنه أي وجبة خفيفة هي ما يتم تناول بين الوجبات المعروفة.

يُعتبر الجوع هو الدافع الرئيسي خلف تناول الوجبات الخفيفة، وتُساهم عوامل أخرى مثل الموقع والبيئة الاجتماعية والوقت من النهار وتوافر الطعام في تناول السناكس. والحقيقة، أن الناس يتناولون وجباتٍ خفيفة سواء كانوا يشعرون بالجوع أم لا. وفي إحدى الدراسات، عندما سُئل الأشخاص الذين يعانون من الوزن الزائد عن سبب اختيارهم وجبات خفيفة غير صحية، كان الرد الأكثر شيوعًا هو الإغراء، يليه الجوع وانخفاض مستويات الطاقة.

هل تناول الوجبات الخفيفة يُعزز عملية الأيض؟

يُعتقد أن تناول الوجبات الخفيفة كل بضع ساعات يزيد من عملية التمثيل الغذائي. مع ذللك، فإن معظم الدراسات تُشير إلى أن تناول الطعام له تأثير ضئيل أو معدوم على عملية الأيض في الجسم. ما يعني أن هناك اختلاف في هذه النقطة، ولا يُمكن الجزم أن تناولك السناكس بين الحين والآخر يُعزز من عملية التمثيل الغدائي لديك.

هل يؤثر تناول السناكس على الشهية والوزن؟

أعطت الدراسات نتائج مختلفة حول تأثير تناول السناكس على الشهية والشعور بالجوع وتأثيرها اللاحق على الوزن.

التأثير على الشهية

ذكرت إحدى الدراسات أنه وعلى الرغم من أن الوجبات الخفيفة تُرضي الجوع لفترة وجيزة وتُعزز الشعور بالامتلاء، لكنها لا تُعوّض السعرات الحرارية لليوم. ويُمكن أن يرجع تأثير السناكس على الشهية بحسب نوع السناكس. فتلك التي تضم كمية كبيرة من الألياف وغنية بالبروتين يُمكن أن تحد من الجوع لأنها تزيد من شعورك بالامتلاء. في حين الوجبات الخفيفة التي تحتوي على كمية كبيرة من الدهون فهي ذات تأثير إما مُحايد أو لا تُعوّض السعرات الحرارية المفقودة، وستشعر بالجوع بعد فترة قصيرة من تناولها.

التأثير على الوزن

لا يُمكن القول أن الإكثار من تناول السناكس بين الوجبات مرتبط مباشرةً بزياد الوزن. فذلك يعتمد على نوع الوجبة وعلى سلوك جسم الفرد في التعامل مع السعرات الحرارية.

وكما أشارت الدراسات، فإن الوزن والشهية واستجابتهما للوجبات الخفيفة يختلف من شخص إلى آخر، وكذلك حسب الوقت في اليوم.

هل تناول وجبة خفيفة يزيد من شعورك بالجوع؟

الأمر يختلف بحسب الوقت الذي تناولتَ فيه الوجبة الخفيفة ومقدار الجوع الذي كُنت تشعر به ونوع الوجبة. غالبًا ما يُنصح بتناول وجبات خفيفة غنية بالألياف والبروتين إن كُنت تشعر بالجوع في وقتس غير وقت الوجبات المعتادة. لكن يُنصح بالابتعاد عن تناول الوجبات الغنية بالسعرات الحرارية والدهون مثل الشيبس والبسكويت في وقت الليل خاصةً أن الجسم يميل إلى الراحة وقلة الحركة في هذه الأوقات، ما يعني أن السعرات الحرارية سيتم تخزينها على شكل دهون ولن تُستنفذ في توليد الطاقة.

الخلاصة..

قد يكون تناول السناكس جيدًا في بعض الحالات، مثل منع الجوع لدى الأشخاص الذين يميلون إلى الإفراط في تناول الطعام عند إمضاء وقت طويل بدون طعام. مع ذلك، يعتمد شعورك بالجوع بعد تناول الوجبات الخفيفة على نوع الوجبة وما تحتويه، والوقت من اليوم. وتذكّر أن تتناول كميات معتدلة من الطعام وأن تكون غنية بالألياف الغذائية والبروتين.

المصدر

اقرأ أيضًا:

لماذا قد نشعر بفقدان الشهية رغم أننا لم نتناول أي طعام؟

كم يومًا تستطيع الصمود بدون طعام ؟

The post هل تزيد الوجبات الخفيفة شعورك بالجوع؟ appeared first on شبكة ابو نواف.

iNewsArabia.com > أخبار مختلطة > شبكة أبو نواف