المذيعة حياة الدرديري تبكي على الهواء بسبب «حملة لتشويهها»… و«العكش» يواسيها

القاهرة ـ «القدس العربي»: أجهشت الإعلامية حياة الدرديري، بالبكاء عبر فضائية الفراعين، موضحة أنها تحملت وبناتها ونجلها ما لا تستطيع أى سيدة في مصر أن تتحمله، وخاصة عندما تم نشر صور مُخلة لها عبر الإنترنت.
وأضافت، أنها اتهمت اتهامات مباشرة في شرفها، لافتة إلى أنها كانت تتعرض لظروف صعبة، أصعب مما يتخيله أى إنسان، وتابعت: « لأنني كنت في هذه الفترة مازلت حديثة العهد في عالم الإعلام ولا يعرف تاريخي أحد، ولا يعلم أحد أنني أنتمي إلى إحدى القبائل العربية المصرية من السادة الأشراف، ولست ابنه لعائلة ثرية، بل ابنة لعائلة حافظت على المبادئ والقيم والأخلاق، وحافظت على شرفي وكرامتي، فتاج على رأسي وكل شقيقاتي وأبناء عمومتي أننا من المحترمات الشريفات».
وتابعت الدرديري باكية: «مازل قلبي يبكي وعيني أيضاً لما تعرضت له وما تعرضت له بناتي في هذه الفترة، وأدعو الله أن يرفع الظلم عني وعنهم، وأحمد الله أن الله الحق دائما يعلى الحق، وإن الله العدل دائما يحقق العدل، وأصبحت بناتي اليوم يفتخرن أنني أم لهن، وإن كانوا سابقاً ينفون ولا يذكرون أنهن بناتي».
بينما قال توفيق عكاشة، عضو مجلس النواب، «إن الإعلامية حياة الدرديري تعرضت لحملة تشويه على الإنترنت في أواخر 2011، وكانت ابشع حملة تتعرض لها امرأة». وأضاف أن ما تعرضت له الدرديري سجل شرف للإعلاميين وسوف يذكره التاريخ.
وتابع موجها حديثه لها: «استطعت اعتلاء عرش المنافسة كأقوى مذيعة عربية وحققت ذلك في رحلة قصيرة من عملك ولا يوجد أحد لا يعرف حياة الدرديري».

iNewsArabia.com > أخبار مختلطة > القدس
المذيعة حياة الدرديري تبكي على الهواء  بسبب «حملة لتشويهها»… و«العكش» يواسيها,