لوبيتيغي يسجل ظهوره الأول مع ريال مدريد في البطولة في غياب رونالدو

مدريد – د ب أ: يخوض جولين لوبيتيغي مدرب ريال مدريد أول مباراة له في مع النادي الملكي بمشاعر متباينة.
ويدرك لوبيتيغي أن لقب الدوري الإسباني هو الأولوية لريال مدريد هذا الموسم، لكنه يعرف أيضا أن البطولة المفضلة للفريق تحمل مذاقاً خاصاً، نظرا للتطلعات العريضة للجماهير للفوز باللقب القاري للمرة الرابعة على التوالي. وأنهى الريال الموسم الماضي من الدوري متأخرا بفارق 17 نقطة عن البطل برشلونة، وتكرار مثل هذه التجربة الأليمة قد يعني فقدان لوبيتيغي لوظيفته. وفاز الريال بالدوري الإسباني مرتين فقط في آخر عشرة أعوام، ويدرك المدرب البالغ 52 عاما أن السبب في مجيئه هو تحسين المسيرة المحلية للفريق. لكن التي يستهلها النادي الملكي بمواجهة ضيفه روما في المجموعة السابعة، تظل البطولة الملهمة لجماهير الفريق. وقال لوبيتيغي: «نحاول الفوز بكل الألقاب». ويدرك المدرب أن التركيز على لقب الدوري الإسباني على حساب البطولة الأوروبية ليس بمثابة خيار له. كما يدرك لوبيتيغي جيدا أن الريال يسعى لتجاوز إنجاز بايرن ميونيخ وأياكس بعد فوزهما ب ثلاث مرات متتالية، عبر الفوز باللقب القاري للمرة الرابعة على التوالي، ما يقربه من تكرار رقمه القياسي المتمثل في الفوز بالبطولة خمس مرات متتالية بين 1955 و1960. ولم يقدم الريال أفضل ما لديه في بداية الموسم. وعلقت صحيفة «ماركا» بالقول: «المنافس الكبير يعني مدريد الصغير»، في إشارة إلى الفوز السهل للريال على خيتافي وليغانيس وجيرونا، لكنه سقط في التعادل أمام اتلتيك بلباو وفي الكأس السوبر الأوروبي أمام أتلتيكو مدريد. وقال لوبيتيغي بعد التعادل مع بلباو: «مدريد لا يمكنه أبدا أن يقبل التعادل». وأصبح الريال يبتعد بفارق نقطتين عن برشلونة المتصدر، ما أدى إلى تزايد الضغوط، فرغم أن بداية روما في الدوري الإيطالي لم تكن جيدة ولكن مواجهة اليوم تمثل اختبارا صعبا للوبيتيغي في ظهوره الأول بدوري الأبطال. وبجانب كونها المباراة الأولى للوبيتيغي في دوري الأبطال، فإنها ستكون المباراة الأوروبية الأولى للريال بدون هدافه البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي انتقل إلى يوفنتوس. ورغم وجود كريم بنزيمة وغاريث بيل اللذين سجلا أهداف الفوز على ليفربول في نهائي الموسم الماضي، لكن يبقى رونالدو هداف الريال في البطولة الأوروبية. الفوز ب سيكون خير تعويض للوبيتيغي على اقالته من تدريب منتخب إسبانيا خلال مونديال روسيا. وأعلن لوبيتيغي موافقته على تدريب الريال عشية كأس العالم، ما أدى إلى إقالته من لويس روبيالس رئيس الاتحاد الإسباني.

لوبيتيغي يسجل ظهوره الأول مع ريال مدريد في البطولة في غياب رونالدو
دوري أبطال أوروبا
iNewsArabia.com > أخبار مختلطة > القدس