حبس عربي وزوجته بتهم "الاتجار بالبشر" و"غسل الاموال" و"التحريض على الدعارة"

ن الفتيات من جنسيات مختلفة بعد إيهامهن بتوفير فرص عمل لهن داخل مملكة البحرين، وبعد حضورهن وعن طريق التهديد والوعيد وحجزهن بعدد من الشقق الفندقية يقوم بإجبارهن على ممارسة الدعارة مع تحصله على ريع ما يكتسبنه من نشاطهن المُجرم، وتساعده في ذلك زوجته عربية الجنسية، ونفاذاً لإذن النيابة العامة بضبط وتفتيش المتهمين وكذا الفتيات التي يقوم بتشغيلهن، فقد تم ضبط عدد سبع فتيات منهن أربعة من إحدى الدول العربية وثلاثة أجنبيات في حالة تلبس، كما تم القبض على المتهم وزوجته وبحوزتهما مبالغ نقدية كبيرة بعملات مختلفة، وقد باشرت النيابة التحقيق في الواقعة حيث استمعت لأقوال الفتيات المجني عليهن واللاتي قررن جميعهن باحتيال المتهم عليهن وخداعهن بزعم توفير فرص عمل شريفة لهن وإجبارهن بعد ذلك تحت وطأة التهديد، والإيذاء البدني والحجز داخل الغرف المستأجرة لهن على ممارسة الدعارة مع راغبي المتعة الحرام وفقاً للأسعار التي حددها لهن ولمرات متعددة على مدار اليوم، وأنه يتحصل منهن على المبالغ التي يتحصلن عليها، وكانت تساعده في ذلك زوجته وآخرين، وأبدين سعادتهن بتحريرهن من قبضة المتهمين ورغبتهن في العودة لبلادهن، وبسؤال المتهم اعترف بما هو منسوب إليه، بينما أنكرت زوجته.
فوجهت لهما النيابة العامة اتهامات بالاتجار بالأشخاص وغسل الأموال، والتحريض على ممارسة الدعارة والاعتماد في حياتهما على ما يكتسبنه من وراءها.
وأمرت النيابة بحبسهما احتياطياً على ذمة التحقيق لحين تقديمهما للمحاكمة الجنائية فور الانتهاء من التحقيقات، وإيداع الفتيات المجني عليهن مؤقتاً دار الأمان مع توفير الرعاية اللازمة لهن وعرضهن على الطب الشرعي والنفسي، والتحفظ على المبالغ المضبوطة وطلب تحريات الشرطة حول باقي المتهمين.
iNewsArabia.com > أخبار مختلطة > الوطن بحرين