رئيس الوزراء: المخربون لا يمكن تركهم ليعيثوا في الأرض فساداً باسم الديمقراطية

والتعبير والمطالب ويعبثوا بأمن البلد واستقراره ونظامه ومنجزاته، وإن كل من يهدد امن وسلامة المواطنين ويرهبهم فهو إرهابي يمارس إرهابه وأجندته الخاصة، ومن الواجب التصدي له، وسنحمي الوطن من عبثهم وإرهابهم دون تردد بقوة القانون والنظام، وإننا على يقين من أنهم لن ينالوا من عزمنا او وحدتنا ولن يتمكنوا من اشغالنا عن اولوياتنا في تحقيق المزيد من المكتسبات التنموية، فنحن عين على التنمية واخرى على الامن والاستقرار، ويداً تبني واخرى تذود عما تم بناءه، وشعبنا اثبت على الدوام تماسكه بل انه اذهل العالم بمواقفه الوطنية الثابتة.
وكان صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء قد استقبل صباح اليوم في قصر القضيبية عددا من الفعاليات والنخب الاقتصادية والتجارية والسياسية والفكرية والإعلامية.
وخلال اللقاء اشاد صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء بما حققته مملكة البحرين من منجزات سياسية واقتصادية واجتماعية في ظل العهد الزاهر لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى ال خليفة عاهل البلاد المفدى الذي أسس نهجاً متطوراً من الممارسة الديمقراطية والحياة النيابية، فاضحت البحرين بقيادة جلالة الملك وعمل الحكومة وتعاون المواطنين أكثر ازدهاراً ورخاءً رغم التحديات والمحاولات لجر الوطن الى منزلقات حتماً ستفشل بفضل الوعي الوطني وان مشاركة صاحب السمو الملكي ولي العهد كنائب اول لرئيس الوزراء سيسهم في دعم القرار الحكومي وتعزيز توجهاته واهدافه ودفع عجلة العمل الحكومي الذي سيتعزز عبر تكثيف الزيارات الميدانية إلى الوزارات والأجهزة الحكومية للمتابعة القريبة والاطلاع عن كثب على سير العمل في الوزارات الحكومية من أجل ضمان مزيداً من الانطلاقة فيها.
وشدد صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر حرص سموه على الالتقاء بالمواطنين لما يتيحه ذلك من قرب وتواصل مع افراد الشعب العزيز ويجعلنا اكثر التصاقاً بقضاياهم وهمومهم وتفاعلاً مع ملاحظاتهم حول مختلف القضايا التي تخص الوطن وتخصهم.
وقال سموه "إن شعبنا صاحب كرامة وعزة وإن المواطن في قلبنا قبل أعيننا، ولن نرضى لأي مواطن ان يعيش في مستوى معيشي لا نقبل به، فنحن نحرص دائماً على توفير الحياة الكريمة للجميع وقد وفرناها بفضل من الله رغم تواضع إمكانياتنا".
وشدّد سموه بالقول "إن كلمة الشكر لا تفي هذا الشعب الوفي حقه، فنحن محظوظون بشعبنا الذي لم يتوان يوماً عن الدفاع عن الوطن والعمل الجاد المثمر، والذي باتت نتائجه واضحة من خلال مخرجات ومؤشرات العمل الحكومي والخاص المتطور وأصبح ركيزة من ركائز النهضة في البلاد" مؤكداً سموه أن ما يحظى به المواطن البحريني من احترام من قبل مختلف شعوب العالم هو نتيجة صورة هذا المواطن الايجابية الذي أسهم بشكل فعال في بناء الوطن ورفعة شأنه.
iNewsArabia.com > أخبار مختلطة > الوطن بحرين