سباهي : توجه لوضع معايير خاصة بسلامة المرضى ودمجها ضمن معايير الاعتماد للمستشفيات

الرياض – منيرة المهيزع

نوه الأمين العام للمجلس المركزي لاعتماد المنشآت الصحية الدكتور سالم الوهابي، بإعلان وزير الصحة رئيس مجلس الخدمات الصحية د. عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة، مؤخراً عن تأسيس مركز سلامة المرضى.

وذلك ليعمل كأحد روافد المجلس المركزي لاعتماد المنشآت الصحية، وليكون لبنة هامة تكمل عمله من خلال التدريب والتثقيف والأبحاث المتعلقة بسلامة المرضى بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية.

وأكد د.الوهابي، أن فكرة إنشاء المركز جاءت بمبادرة من المجلس المركزي لاعتماد المنشآت الصحية (سباهي)، مبيناً أن المجلس يعد من أنسب الجهات لاحتضان مبادرات ومراكز سلامة المرضى لاختصاصه بمنح الاعتماد، حيث يعتبر وضع وتطبيق المعايير التي تسهم في تقليل معدلات حدوث الأخطاء الطبية وترفع مستوى سلامة وأمان المرضى والعاملين والزوار في المرافق الصحية جوهر عملية الاعتماد الصحي.

ولفت د.الوهابي إلى أن المجلس وضع كافة التصورات التي تضمن نجاحه واستمراره. وقال: “أن إقرار مركز سلامة المرضى تحت مظلة (سباهي) سيضمن دعمه ومساندته في مجال عمله حيث سيسمح له بالاستفادة من تجربة المجلس الثرية في مجال الدعم اللوجستي الذي ستوفره له أقسام الاعتماد، ومن قواعد البيانات المتوفرة لديه وكذلك الخدمات الفنية”.

وأضاف، بأن شمولية نطاق عمل (سباهي) لكافة المنشآت الصحية الحكومية والخاصة العاملة في كافة مناطق ومحافظات المملكة سيعطي مركز سلامة المرضى زخماً وقوة مستمدة من عملية الاعتماد ذاتها بحيث يصبح الاعتماد وسلامة المرضى توأمين لا ينفصلان يدعم كل منهما الآخر، كما سيتمكن المركز من خلال تبعيته للمجلس من القدرة على وضع معايير خاصة بسلامة المرضى ودمجها ضمن معايير الاعتماد، كما أن وجود المركز تحت مظلة المجلس سيؤدي إلى توحيد الجهود وعدم تشتيت وإرباك المنشآت الصحية المختلفة بين أكثر من جهة وأكثر من دليل معايير.

وتوقع د.الوهابي، أن يلعب المركز دوراً محورياً في وضع المملكة على خارطة الريادة على مستوى الشرق الأوسط ودول الخليج في مجال سلامة المرضى باعتبارها أول دولة في المنطقة تتبنى هذه المبادرة، كما سيلعب المركز دوراً كبيراً في التنسيق والتعاون المشترك مع الدول الأعضاء في منظمة الصحة العالمية للاستفادة من خبراتها في هذا المجال.

وأكد، بأن مركز سلامة المرضى سيقوم بالعديد من المهام التي تعود بالنفع على كافة مقدمي الخدمات الصحية (افراداً ومؤسسات) أبرزها تقديم خدمات التعليم والتثقيف والتدريب على الممارسات الآمنة، واستحداث أدوات السلامة وقوائم المراجعة والفحص وابتكار حلول سلامة المرضى مثل التعامل الآمن مع الأدوية المتشابهة في كتابتها أو نطقها، وتعريف المرضى بالشكل الصحيح وتوفير التواصل الفعال خلال تحويل المرضى بين الأقسام،

وتعزيز ثقافة تحسين نظم العمل داخل المستشفيات علاوة على نشر الكتب والمطبوعات والدوريات والمجلات المتعلقة بسلامة المرضى، وعقد اللقاءات والمؤتمرات المختصة في هذا المجال.

كما يقوم المركز بتطوير استراتيجية المنشأة الصحية ونهجها وثقافتها إزاء إدارة الجودة والوقاية من احتمالات الخطر وقدرتها على التعلم من الأخطاء واتخاذ التدابير المضادة التي تقوم على تغيير نظام تقديم الرعاية الصحية ، ووضع القواعد والمبادئ التوجيهية لتوحيد تعريف الأحداث السلبية والأحداث الجسيمة وتوحيد طرق قياس مستواها ونظم الإبلاغ عنها وتعميم الدروس المستفادة والتدابير اللازمة للوقاية منها على كافة المنشآت الصحية، والتشجيع على إجراء البحوث المتعلقة بسلامة المرضى.

وأشار الأمين العام للمجلس المركزي لاعتماد المنشآت الصحية، إلى أن مركز سلامة المرضى سيكون له مجلس استشاري يضم اعضاء محليين وعالميين من ذوي الخبرة الطويلة في مجال سلامة المرضى، حيث تم تحديد قائمة بأسماء (خمسة) خبراء دوليين ينتمون إلى هيئات ومنظمات معروفة و(ثلاثة) أعضاء من داخل المملكة.

iNewsArabia.com > سياسة > الشرق | سياسة