غضب “شغيلة الصحة” من التعويضات المقترحة من الوزير “آيت الطالب”

هوية بريس – متابعات

بعد تسريب التعويضات التي من المفترض أن تحصل عليها شغيلة وزارة الصحة، مقابل جهودها المضاعفة لمواجهة فيروس كورونا، عبرت الأخيرة عن عدم رضاها عنها.

فخلال اللقاء الحواري الذي جمع بين وزير الصحة، خالد أيت الطالب، وممثلي النقابات الصحية مساء أمس الأربعاء 5 غشت 2020، اتفق الطرفان على قيمة التعويضات، التي ستستفيد منها الأطر الصحية المعنية والتي ستترواح ما بين 1000 و3000 درهم.

ويأتي لقاء الوزير بممثلي النقابات الصحية بعد الغضب الكبير، الذي عبرت عنه الشغيلة الصحية، وخاصة تلك، التي توجد في الصفوف الأمامية من مواجهة فيروس كورونا من حيث اشتغالها مع المرضى المصابين . وذلك، بعد قرار الوزير الإثنين الماضي تعليق منح رخص العطلة السنوية في ظل التطور الوبائي المطرد . ورفعت الشغيلة المحتجة مطالب عديدة وفي مقدمتها الاستفادة من تعويضات مالية على عملها بمراكز كوفيد 19 .

ووفق ما أفرزه اجتماع الوزير بممثلي النقابات، فإن الأطر الصحية، التي تعاملت مباشرة مع المصابين بفيروس كورونا، ستحصل على تعويض بقيمة 3000 درهم فيما سيحصل المشتغلون منهم في أقسام المستعجلات وأقسام الإنعاش العادية وأقسام الولادة على 2000 درهم، بينما ستحصل باقي الأطر الصحية على تعويض بقيمة 1000 درهم.

وعقد وزير الصحة، خالد آيت الطالب، رفقة الكاتب العام ومدير الموارد البشرية بالوزارة، مساء الأربعاء 5 غشت 2020 ، اجتماعا مع مسؤولي النقابة الوطنية للصحة العمومية، فيما قاطع فاعلون نقابيون آخرون الاجتماع، بسبب اشتراط الوزارة على كل نقابة أن يحضر عنها وفد ثلاثي، أي نفس العدد الذي حضر به مسؤولو وزارة الصحة.

ومن المقرر أن يعقد وزير الصحة اجتماعات أخرى مع فاعلين آخرين.

وفي ذات السياق، انسحبت الجامعة الوطنية للصحة من جلسة الحوار مع وزير الصحة خالد أيت الطالب، كما أعلن عن ذلك أحد قياديي النقابة على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك.

The post غضب “شغيلة الصحة” من التعويضات المقترحة من الوزير “آيت الطالب” appeared first on هوية بريس.

iNewsArabia.com > أخبار مختلطة > هوية بريس