مثقفون عرب وأجانب يدينون اعتقال التشكيلي عبدلكي في سوريا

القاهرة – رويترز

أدان عشرات المثقفين العرب والأجانب اعتقال القوات الحكومية السورية الفنان التشكيلي يوسف عبدلكي (62 عاما) وطالبوا بإطلاق سراحه، واصفين اعتقاله بأنه «عمل إرهابي» تمارسه الأجهزة الأمنية الرسمية.
واعتقل عبدلكي، الذي اشتهر بأعماله المنادية بالحرية منذ أوائل السبعينيات، أمس الأول ضمن موجة اعتقالات جديدة تستهدف معارضين للرئيس السوري بشار الأسد، على الرغم من عدم جنوحهم للعنف.
وقال بيان تبنته مجلة «دمشق» الثقافية التي تصدر في لندن إن «اختطاف عبدلكي عمل قمعي يضاف إلى الأعمال الإرهابية التي تمارسها الأجهزة الأمنية للنظام»، وطالبت بإطلاق سراحه هو والكتاب والمفكرون والفنانون الذين سبقوه إلى الاعتقال التعسفي وكافة المعتقلين السوريين في سجون النظام.
ومن الموقعين على البيان السوريون: صادق جلال العظم، خلدون الشمعة، جمال الجراح، موفق قات، جورج صبرة، إبرهيم الجبين، فرج بيرقدار، رامي الجراح، مفيد نجم، عبدالباسط سيدا، فاروق مردم بك، لينا الطيبي، عاصم الباشا، ونوري الجراح.
ومن الأجانب العراقي شاكر لعيبي، والفلسطينيون: سلامة كيلة، موسى حوامدة، معن البياري، وغسان زقطان، والروسي فلاديمير أحمدوف، والمغربي بوشعيب الساوري، واللبناني بول شاؤول، والإيرانيان مريم حيدري، وسيد عطاء الله مهاجراني.

iNewsArabia.com > ثقافة > الشرق | ثقافة