المغرب يؤيد البحرين في “حماية أمنه واستقراره”

بعد إعلان البحرين يوما قبل ذلك عن إسقاط الجنسية عن آية الله الشيخ عيسى أحمد قاسم، المرشد الروحي للشيعة في إيران، خرجت المملكة المغربية بموقف يؤيد “حق السلطات البحرينية في اتخاذ الإجراءات المناسبة من أجل الحفاظ على الوحدة الوطنية للبلاد”.

وحسب مجموعة من الوكالات الدولية فإن ذلك جاء يوم واحد بعد إعلان البحرين إسقاط الجنسية عن آية الله الشيخ عيسى أحمد قاسم، المرجع الأعلى للشيعة في البحرين، وخرجت المملكة المغربية بموقف عبر بيانا أصدرته الخارجية المغربية الثلاثاء 21 يونيو، تدعم فيه كافة الإجراءات القانونية والإدارية والأمنية التي اتخذتها البحرين لصون وحدتها الوطنية وحماية أمنها واستقرارها، مؤيدة “حق السلطات البحرينية في اتخاذ الإجراءات المناسبة من أجل الحفاظ على الوحدة الوطنية للبلاد”.

ونصّ البيان على أن المغرب يجدد مساندته للجهود الصادقة والمخلصة التي تبذلها مملكة البحرين، بقيادة عاهلها الملك حمد بن عيسى آل خليفة، من أجل تعزيز أسس الحوار الوطني وتقوية صرح البناء الديمقراطي وترسيخ الاستقرار والتماسك بين مكونات الشعب البحريني.

وأضاف أنه من حق السلطات البحرينية اتخاذ الإجراءات المناسبة للحفاظ على وحدة البلاد في إطار مبادئ المواطنة والتعايش السلمي، ووفق مقومات ميثاقها الوطني وثوابتها الدستورية وقوانينها الداخلية، وبما يكرس ممارسة الحريات الفردية والجماعية بروح المسؤولية وفي نطاق التلازم الكامل بين الحقوق وواجبات المواطنة”.

وكانت وزارة الداخلية البحرينية قد أعلنت يوم الاثنين 20 يونيو إسقاط الجنسية عن الشيخ عيسى أحمد قاسم بناء على قرار لمجلس الوزراء احتكم فيه لقانون الجنسية البحرينية، على إثر اتهام الشيخ بـ “تأسيس تنظيمات تابعة لمرجعية سياسية دينية خارجية، ولعب دور رئيسي في خلق بيئة طائفية متطرفة، والعمل على تقسيم المجتمع تبعا للطائفة وتبعً لأوامره”.

The post المغرب يؤيد البحرين في “حماية أمنه واستقراره” appeared first on بلادنا.

iNewsArabia.com > أخبار مختلطة > بلادنا