النظام يستخدم السلاح الكيماوي مجدداً في درايا

مراسل المحليات-كلنا شركاء
أفاد أطباء مدينة داريا اليوم عن وصول عدة إصابات بين المدنيين تبدو عليها أعراض الطفح الجلدي والحكة الشديدة وضيق التنفس. وأضاف الأطباء أن الحالات العديدة التي وصلت إلى المستشفيات في داريا تأثرت بغازات عضوية ذات منشأ كيماوي هو الفوسفور الأبيض على الأرجح الذي يؤدي إلى ضيق شديد في التنفس.المواد الكيماوية ألقيت على المدنيين في الغارات التي شنها اليوم الطيران على أحياء المدينة في أكثر من غارة . وداريا تعيش يومياً إشتباكات عنيفة بين قوات النظام والجيش الحر الذي تصدى اليوم لحملة تمشيط واسعة لعدد من مواقع النظام. وكان بدأ منذ ليل أمس هجوم واسع في داريا، لإسترجاع عدد من الأبنية والأحياء التي استطاع النظام التحصن بداخلها في الأسابيع الماضية.
iNewsArabia.com > أخبار مختلطة > كلنا سوريا