دور محمد ناصيف :القصة الحقيقية وراء قتل البريطاني من شيعة البصرة

عمر محمد : كلنا شركاء ادناه رابط اليوتيوب الخاص بفيلم تعذيب وقتل خبير نفطي بريطاني اتهموه برفع رايات الحسين من اعلى بوابات واسطح شركته النفطية في البصرة وهو لم يفعلها من قام بذلك هي مليشيا ابو الفضل العباس وحزب الله العراقي وعصائب اهل الحق وفيلق بدر وجيش المهدي انتخب من هذه المليشيات عنصر ليتم تظهير الموضوع على انه ثورة غضب من تصرف البريطاني الذي لقبوه كما يظهر صوتهم بيزيد قاتل الحسين في يوم ذكرى عاشوراء. الموضوع تقف خلفه سفارات موسكو وبكين وطهران لكونها تسلمت على الفور عقود العمل من الشركات البريطانية التي غادرت البصرة ومعها شركات غربية اخرى. وهي ردا على لقاء السفير البريطاني سايمون كوليس بالسيستاني وانتقادهم المالكي هذا وقد طلب السفير كوليس وساطة صديقه وجليسه في دمشق يوم كان سفيرا هناك- سمير جمعة- مدير مكتب محمد ناصيف عراب العلاقات السورية الايرانيةواتصل جمعة بتفويض من ناصيف لترطيب الاجواء بين لندن ودمشق والضغط على بغداد دون فائدة لان الموضوع قد دبر بليل. ليقين طهران من قرب معاقبتها لرفض خامنئي شروط المجتمع والوكالة الدولية وستنهار مفاضواتها معهما بسبب مطالبتهم بتفكيك الحرس الثوري وفيلق القدس مقابل الاحتفاظ بالبرنامج النووي عند حدوده السلمية او العكس تفكيكه وابقاء الحصار وتشديده مع تضخيم عديد الحرس والقدس

iNewsArabia.com > أخبار مختلطة > كلنا سوريا