مانشستر سيتي يتوج بطلا للبريميرليج للموسم الثاني تواليا

صلاح وماني وأوباميانج يتقاسمون جائزة الهداف

لندن ـ وكالات:

احتفظ مانشستر سيتي بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، بفوزه مساء أول أمس على مضيفه برايتون 4-1، ضمن الجولة الأخيرة، التي أقيمت جميع مبارياتها في توقيت موحد.
وتقدم برايتون أولا عبر جلين موراي في الدقيقة (27)، قبل أن يسجل مانشستر سيتي رباعية عن طريق سيرجيو أجويرو (28) وإيميريك لابورت (38) ورياض محرز (63) وإلكاي جوندوجان (72).. ورفع مانشستر سيتي رصيده إلى 98 نقطة، بفارق نقطة وحيدة أمام ليفربول الذي تغلب في التوقيت ذاته على ضيفه وولفرهامبتون 2-0.
توجه بيب جوارديولا المدير الفني لمانشستر سيتي الإنجليزي، بالشكر لخصمه ليفربول لمساعدته على تقدم مستوى فريقه، لدرجة جعلته يعتقد أنه من المستحيل أن يحافظ على لقب الدوري الإنجليزي في اليوم الأخير من الموسم.
وقال جوارديولا في تصريحات لـ»سكاي سبورت» عقب المباراة: «يجب أن نهنئ ليفربول قبل أي شيء.. نشكرهم كثيرًا».وأضاف: «لقد ساعدوا في زيادة مستوانا منذ الموسم الماضي، فمنافستهم سبب رئيسي فيما وصلنا إليه الآن».وتابع: «تحصيل 198 نقطة في موسمين متتاليين أمر لا يصدق.. لقد حققنا أعلى مستوى في الموسم الماضي، وساعدنا ليفربول في الحفاظ على هذا المستوى في الموسم الحالي».
وواصل: «للفوز بهذا اللقب، كان علينا الفوز بـ 14 على التوالي.. في بعض فترات الموسم كان من الصعب خسارة أي نقاط».
وشدد: «هذا أصعب لقب فزت به خلال مسيرتي التدريبية حتى الآن».سيتي يمكن أن يكمل ثلاثية محلية غير مسبوقة بفوزه على واتفورد في نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي يوم السبت.وعن هذا الأمر قال بيب: «الفريق ككل هو المسؤول عما وصل إليه سيتي هذا الموسم، وليس الأفراد»، مشددًا على أن الفريق سيعود أقوى الموسم المقبل.
وأضاف: «حققنا الدرع الخيرية وكأس الرابطة والبريميرليج، والآن نستعد لنهائي كأس الاتحاد».وأوضح: «ليس لدينا لاعب واحد يمكن أن يحدث الفرق.. نفعل ذلك كفريق واحد، وهذا هو السر».
وتابع: «يمكنك الفوز بلقب واحد، هذا عادي، لكن عندما تفوز بلقبين على التوالي في هذا الدوري ضد مدربين وأندية تستثمر الكثير من المال، فهذا يعني أنك قد قمت بعمل رائع».
وأتم: «سيكون الموسم المقبل أكثر شراسة، لكننا سنكون أقوى أيضًا.. لدي شعور الموسم المقبل بأننا سنعود ونحاول أن نكون أبطالًا أيضًا».
وتقاسم الثلاثي محمد صلاح وساديو ماني لاعبا ليفربول، وبيير إيميريك أوباميانج لاعب آرسنال، صدارة قائمة هدافي الدوري الإنجليزي الممتاز لموسم 2018 / 2019.
وسجل الثلاثي الأفريقي (المصري، السنغالي والجابوني) كل منهم هذا الموسم 22 هدفًا، ليتقاسموا في النهاية جائزة الحذاء الذهبي لهداف البريميرليج، ويتم تسليمه لهم في الجولة الأخيرة.. وتسلم صلاح وماني، الجائزة على ملعب الأنفيلد في أجواء احتفالية من جماهير الريدز التي دعمت فريقها رغم خسارة اللقب.
فيما حصل أوباميانج، الجائزة أيضًا لكن على ملعب «تيرف موث» حيث فاز فريقه آرسنال على بيرنلي بنتيجة (3-1),
ودخل الثلاثي الأفريقي الجولة الأخيرة، والأسبقية لصلاح الذي سجل 22 هدفًا طوال الموسم، فيما كان يملك ماني وأوباميانج 20 هدفًا فقط.. وسجل الثنائي الأخير هدفين لكل منهما في شباك وولفرهامبتون وبيرنلي على الترتيب، ليرفعا رصيدهما إلى 22 هدفًا، بالتساوي مع الدولي المصري.
من جانبه، توّج المدافع الهولندي المتألق فيرجيل فان دايك بجائزة أفضل لاعب في الدوري الإنجليزي الممتاز رسمياً .. ونال فان دايك مكافأة مستواه الملفت مع ليفربول هذا الموسم بمنحه جائزة أفضل لاعب في موسم 2018 – 2019.
وهنأ ليفربول في صفحته الرسمية على تويتر عبر الإنترنت نجمه الهولندي، علماً أن فان دايك هو أول مدافع يحصل على الجائزة منذ أن توّج بها البلجيكي فينسنت كومباني قائد مانشستر سيتي في 2011-2012.
واختارت رابطة الدوري الإنجليزي الممتاز فان دايك ليكون أفضل لاعب بسبب المستوى الثابت طوال الموسم وهو ما جعل ليفربول يتلقى هزيمة واحدة فقط في مسيرته بالدوري، إضافة لكونه الفريق الأقل تلقياً للأهداف بالاشتراك مع مانشستر سيتي قبل جولة من النهاية (22 هدفاً).
وتعرّض ليفربول لبعض الانتقادات عند تعاقده مع فان دايك السنة الفائتة بمبلغ وقدره 75 مليون جنيه إسترليني، لكن الجميع بات يشيد بالصفقة حالياً خاصة وأنّ كلوب وجد حلولاً لمشكلاته الدفاعية بضم الصخرة الهولندية.

iNewsArabia.com > أخبار مختلطة > جريدة الصباح الجديد