الذهب في تصريح لـ «الخبر» يدعو من أسقطوا صالح إلى عدم الندم

دعا الخبير في شئون النزاعات المسلحة على الذهب كل من شارك أو بارك في إسقاط الرئيس السابق وإخراجه من السلطة التي تربع عليها ثلاثة عقود، إلى عدم الندم مطلقا على ذلك، مهما كانت طبيعة تلك المشاركة وتضحياتها.

وأكد الذهب في حديث خاص لـ «الخبر» أن الندم يعطي أفضلية لما كان سائدا على عهد الرجل، مشيرا إلى أن المقارنة لم تتوفر أشراطها، لا كمّا ولا كيفا، وبالتالي نقع في الخطأ الكبير.

وأوضح أن الرئيس السابق كان يعلم بفساد نظامه ودنو أجله، فكان يستغيث بالجماهير بقوة خاصة في سنواته الأخيرة، ويسوق خلالها المبررات والتعريض ببعض رجاله ، منوها بأنه فشل مع كل ما كان يرمي إليه؛ كون تلك النداءات وذلك التحشيد لم يبلغ حالة الصدقية والنضوج التغييري، مؤكدا أنه لو كان صادقا بالفعل لبدأ بنفسه وتجاوز المخاطر التي أودت به لاحقا.

وتابع الذهب : «ما يجري اليوم، وما آلت إليه البلاد، هو أقل ما كان ليحدث لو بقي الرئيس صالح على كرسي الحكم، وأتذكر أنه ذات يوم بلغت به الشكوى والتضعضع حدا عرّض فيه برجل من الصفوف الوسطى في الجيش أمام جمع غفير منه، وبدا وكأنه أضعف من أن يصدر أمرا بإقالته ومحاسبته»، مستطردا : «حينها حدثتني نفسي أن البلاد على مفترق طرق ؛ وما كان إلا عام واحد حتى اهتز كرسي الرجل وقد عصفت به كل الأرياح».

iNewsArabia.com > أخبار مختلطة > افتتاحيات
الذهب في تصريح لـ «الخبر» يدعو من أسقطوا صالح إلى عدم الندم,