السيسي يكشف أسباب خطيرة تحول دون ترشحه للرئاسة

قـــــال مصدر التقى المشير عبد الفتاح السيسي، وزير الدفاع والإنتاج الحربي، إن الرجل متخوف من خوض الانتخابات الرئاسية لأن «ديون مصر 1.7 تريليون جنيه (1700 مليار جنيه)» ويخشى من نفاد صبر المصريين بسبب المصاعب الاقتصادية التي ستواجه البلاد.

وأضاف المصدر في تصريحات لصحيفة «الشرق الأوسط» اللندنية، نشرتها في عددها الصادر اليوم الأحد، إن «السيسي» قرر بشكل نهائي خوض انتخابات الرئاسة، لكنه أعرب في الوقت نفسه عن مخاوفه من المصاعب الاقتصادية التي تواجهها بلاده.

ونقل المصدر عن «المشير» قوله: إن «إجمالي ديون مصر الداخلية والخارجية وصلت إلى نحو 1.7 تريليون جنيه وأنه «مؤشر خطر» و«رقم غير مسبوق في تاريخ البلاد».

وقال المصدر إن قائد الجيش «تحدث بصراحة كبيرة عن تركة مصر الثقيلة التي تركتها الأنظمة السابقة خلال العقود الماضية، ليس على المستوى الاقتصادي والاجتماعي فقط، ولكن على الصعيد السياسي أيضا»، مشيرا إلى أن السيسي «بدأ يتحدث وكأنه كان يتمنى أن يكون هناك شخص آخر يلتف حوله المصريون، بدلا منه».

وأضاف إنه رفض أن يناديه عدد من أعضاء وفد النقابة بـ«الرئيس»، وأنه رفع يده قائلا: «لا داعي لهذا اللقب.. لا داعي له».

وينخرط في نقابة الفلاحين ملايين المزارعين، لكن النقابة نفسها لم تتأسس ويسمح لها بالعمل إلا بعد نحو أربعة أشهر من «ثورة 25 يناير 2011»، بينما كان نظام الرئيس الأسبق حسني مبارك، والحزب الوطني الذي كان يرأسه، يعتمد بشكل كبير على الفلاحين في الانتخابات المحلية والبرلمانية والرئاسية، من خلال ما كان يعرف بـ«اتحاد الفلاحين» و«أمانة الفلاحين» في الحزب. وقالت النقابة إنها تدعم السيسي للرئاسة.

وقال أحد القيادات السابقة في حزب مبارك الذي جرى حله عقب ثورة يناير، إن الدكتور يوسف والي، الذي شغل موقع أمين عام حزب مبارك لسنوات طويلة، كان أحد أبرز حلقات الوصل بين قطاع الفلاحين والدولة، وأدت الإطاحة بـ«والي» في عام 2004 تقريبا على يد مجموعة جمال، نجل مبارك، التي كانت تعرف باسم «الجيل الجديد»، إلى إصابة الحزب بشرخ قضى عليه في نهاية المطاف.

وأضاف المصدر إن السيسي لم يلب دعوة وفد نقابة الفلاحين إلا بعد إلحاح استمر عدة أشهر «لأن لديه حساسية من أن تفسر مثل هذه اللقاءات بأنها تخص الدعاية لنفسه لخوض انتخابات الرئاسة». وتابع المصدر أن المشير، لهذا السبب، ما زال يرفض مقابلة العديد من الوفود النقابية والشعبية الأخرى، إلى حين استقالته من موقعه في الجيش، والترشح رسميا للرئاسة. ومن المقرر أن تعقد اللجنة العليا للانتخابات الرئاسية اجتماعا اليوم (الأحد) لوضع جدول مواعيد فتح باب الترشح.

iNewsArabia.com > أخبار مختلطة > افتتاحيات
السيسي يكشف أسباب خطيرة تحول دون ترشحه للرئاسة,