على مبدأ قضم المساحات.. الجيش يتقدم أكثر في “باب هود” بحمص ويٌسيطر على كتل سكنيّة

تستمر المعارك التي يخوضها الجيش السوري بوجه مسلحي ميليشيات المعارضة في أحياء حمص القديمة، حيث شهد يوم أمس السبت إشتباكات متقطعة امكنت الجيش السوري من التقدم أكثر في حي باب هود والسيطرة على عدة وحدات سكنية، حسبما ذكرت صحيفة الوطن السورية.
وفي التفاصيل، قالت مصادر أمنية وعسكرية وريفها لصحيفة «الوطن»: إن «وحدات عسكرية مقاتلة في حي باب هود تمكنت من السيطرة على المدرسة المسعودية وسبع كتل سكنية ومنازل عربية تقع بمحيطها بعد اشتباكات أسفرت عن مقتل وجرح عدد من المسلحين وطرد الباقين.

وفي الوقت ذاته وبعد عمليات رصد ومراقبة لتجمعات ومواقع المسلحين في حي باب هود وباقي أحياء حمص القديمة تم استهداف عدة تجمعات ومقرات ومعاقل للمسلحين في تلك الأحياء وتحديداً (شرق المدرسة المسعودية بـ100 م وقرب مبنى النفوس في حي باب هود – قرب كنيسة أم الزنار وبجانب جامع الزاوية في حي بستان الديوان).

هذا وسقطت عدة قذائف صاروخية على أحياء آمنة بحمص (وادي الذهب– عكرمة الجديدة– الخضر– العدوية– الدبلان– شارع العشاق– جامعة البعث– المحطة) أطلقها مسلحون من أحياء حمص القديمة ما أدى لاستشهاد ستة مدنيين وإصابة 22 آخرين بعضهم جروحهم بليغة ومعظم الشهداء سقطوا بسبب القذائف التي سقطت على مدرسة الأندلس في حي الدبلان والتي تعتبر مركز إيواء لعدد كبير من العائلات المهجرة من منازلهم.

iNewsArabia.com > أخبار مختلطة > الحدث
على مبدأ قضم المساحات.. الجيش يتقدم أكثر في “باب هود” بحمص ويٌسيطر على كتل سكنيّة,