رحلة سياحية الى فارنا Varna

"فارنا" وجهة مثالية لقضاء إجازة محبّبة في القارة الأوروبية. مدينة صغيرة، تتمتّع بشواطئ رملية ذهبية تحقّق رغبات هواة الرياضات المائية، وتبدو أجواؤها صاخبة للغاية خلال فترة الصيف. في سطور..."فارنا" هي إحدى مدن شرق "بلغاريا"، تقع على ضفاف البحر الأسود، وتشغل موقع المدينة الثالثة قي البلاد لناحية عدد السكان، بعد "صوفيا" و"بلوفديف"، إذ يقطنها 318313 نسمة. تحتل مساحة 205 كيلومترات مربّعة، وتبعد 470 كيلومتراً عن شرق العاصمة البلغارية "صوفيا".ويعتبر مرفأها الأهم على البحر الأسود، وتشكّل نقطة عبور لعدد من السيّاح الراغبين في بلوغ حمّامات البحر الواقعة على طول ساحل البحر الأسود. تشتهر بصناعة السفن والأقمشة والمواد الغذائية. ينظّم في كل عام عدد من الاحتفالات الثقافية فيها، خصوصاً "مهرجان صيف فارنا" و"المسابقة العالمية لرقص الباليه _ فارنا".وهي مدينة جامعية، إذ تحتضن خمس جامعات، هي: الجامعة الاقتصادية والجامعة التقنية والجامعة الطبية والأكاديمية البحرية والجامعة الحرّة (خاصّة). .مناخها... تتمتّع "بلغاريا" بمناخ معتدل، إلا أن البلاد تنقسم إلى منطقتين مناخيتين: جبل "ستارا بلانينا" Stara Planina الذي يلعب دور خط الحدود ل "بلغاريا" الشمالية وهي المنطقة الأكثر برودة، و"بلغاريا" الجنوبية التي تتمتّع بمناخ ألطف.ويعتبر فصل الصيف في المنطقة الشمالية خصوصاً على طول "الدانوب" حاراً للغاية، أمّا في الجنوب فيقع تحت تأثيرات المتوسط ولا تتجاوز درجات الحرارة القصوى فيه الـ 30 درجة مئوية. وترزح "فارنا"، تحديداً، تحت وطأة الرياح القويّة طيلة أيّام السنة بسبب خليج المدينة والتيّارات البحرية الشمالية التي تؤثّر على حركة الهواء. عناوين هامّة- "المتحف الأثري": كنز "فارنا" الشهير، يحتضن مجوهرات تعود إلى 4600 سنة قبل الميلاد، تعتبر الأقدم في العالم حتى يومنا الحاضر.ويقدّم هذا المتحف أعمالاً تعود إلى الحقبة التي كانت تدعى فيها المدينة "أودزوس" Odesos، فيما تتمثّل الحقبة البيزنطية بمجوهرات مصدرها كنز شهير، بالإضافة إلى مجموعة رائعة من الأيقونات.- وسط المدينة: لم يبق اليوم سوى القليل ممّا كانت عليه "فارنا" مع نهاية القرن التاسع عشر، فقد أُُعيد تأهيل وسط المدينة ورمّم مع بداية القرن العشرين، وخلال العصر الاشتراكي بُني عدد من المجمّعات السكنية.ويعتبر قصر الرياضة تحفة فترة الستينيات بهندسته المعمارية الرائعة، علماً أن الهدف من بنائه آنذاك كان عقد مؤتمر "اللجنة الأولمبية الدولية". ومنذ بضع سنوات، بدأت مجموعة من الأبنية الحديثة تظهر بالقرب من هذا القصر من أجل إضفاء وجه جديد لمدينة "فارنا".- الحديقة البحرية: تحتضن حمّامات المياه الرومانية الساخنة، والمتنزّه- المتحف لساحة "فارنا" القتالية، والمتحف البحري الذي يحتضن السفينة- المتحف "درازكي" Drazki التي شاركت في حرب البلقان الأولى. ويتربّع أيضاً في هذه الحديقة البحرية أحد أشهر المسارح في الهواء الطلق، والذي تنظّم فيه مسابقات رقص الباليه، ويتضمّن المنظار الفلكي وحوض السمك والدلافين...- آثار "فارنا": تقع على بعد 18 كيلومتراً شمال "فارنا"، وتمتدّ على مساحة كيلومترين من موقع الرمال الذهبية. تتضمّن صرحاً قديماً يشتهر برسومه الجدارية الملوّنة ويعود إلى القرن الثاني عشر ودور عبادة، وتعتبر من بين الأكبر المتبقية من الامبراطورية الرومانية.تستقطب عدداً كبيراً من الزوار. ويفتح هذا الصرح أبوابه من العاشرة صباحاً وحتى الخامسة من بعد الظهر يومياً، باستثناء أيّام الإثنين. أبرز النشاطاتتشتهر مدينة "فارنا" بكونها العاصمة السياحية ل "بلغاريا"، تكثر فيها الشواطئ التي تقدّم لزائريها إمكانية ممارسة الرياضات المائية المختلفة، وبمهرجاناتها واحتفالاتها الثقافية المنوّعة.إنها مدينة مرادفة لألف نشاط مثير للاكتشاف! فمهما كانت ميولكم، سوف تجدون في "فارنا" حتماً ما يلائمكم، خصوصاً في مجال الطبيعة والتسوّق والحضارة والآثار والمطاعم الجيدة والسهرات الليلية والرحلات سيراً على الأقدام والاسترخاء والنشاطات المرتبطة بتدليك الجسم
iNewsArabia.com > أخبار مختلطة > موقع اذاعة الشمس