التوتر يعود إلى الحدود المغربية الجزائرية.. المغرب يزيد في عدد الجيوش في الحدود والجزائر ترد..!!

أنا الخبر ـ أنباء أنفو

عاد التوتر ليخيم من جديد على سماء العلاقات بين الجزائر والرباط، بعد سعي العاصمتين لتحصين حدودهما البرية المغلقة منذ العام 1994.

فقد شرع الجيش المغربي، في بناء 10 مراكز مراقبة متاخمة للحدود البرية مع الجزائر، لوقف زحف مافيا التهريب وتسلل إرهابيين.

وجاءت الخطوة المغربية بعد ما تحركت الجزائر لبناء مراكز حدودية سيتم إقامتها على طول خط التماس مع مدن مغربية حدودية.

وقالت جريدة “المساء” إنه سيتم الزيادة في عدد “الحرس الحدودي لتوفير المعلومة الأمنية، وضبط حركة شبكات التهريب، ومواجهة خطر التهديدات الإرهابية القادمة من دول الساحل والصحراء، التي تسعى إلى اختراق المنطقة”، حسب ادعائها.

وتزامن التصعيد المغربي ـ الجزائري على الحدود البرية بين البلدين، مع محادثات أجراها وزير الشؤون الخارجية الجزائري، عبد القادر مساهل الخميس الماضي بالعاصمة الألمانية برلين مع المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة المكلف بالصحراء الغربية هورست كوهلير، في إطار المشاورات التي يجريها كوهلير مع المغرب والبوليساريو وكذا مع دولتي الجوار الجزائر وموريتانيا في إطار المهمة التي كلفه بها مجلس الأمن.

يذكر أن الحدود البرية بين المغرب والجزائر مغلقة منذ العام 1994، على خلفية التفجيرات التي استهدفت فندق أطلس آسني بمراكش.

The post التوتر يعود إلى الحدود المغربية الجزائرية.. المغرب يزيد في عدد الجيوش في الحدود والجزائر ترد..!! appeared first on أنا الخبر.

iNewsArabia.com > أخبار مختلطة > أنا الخبر
التوتر يعود إلى الحدود المغربية الجزائرية.. المغرب يزيد في عدد الجيوش في الحدود والجزائر ترد..!!,