فاروق الفيشاوي: الفن يجمعنا كعرب والسياسة لا داعى لها

شهد حفل افتتاح الدورة التاسعة لمهرجان وهران الدولي للفيلم العربي، قبل قليل احتفالا خاصًا بأعمال المبدع العالمي وليام شكسبير، كونه ضيف شرف هذا العام بمناسبة مرور 400 عام على رحيله، تقديرًا لما قدمه من مساهمات على مدار تاريخ السينما العربية والعالمية، وقام وزير الثقافة الجزائري، عزالدين ميهوبي، بتكريم الراحل وتسلم نيابة عنه درع المهرجان مدير المركز الثقافي البريطاني، مارتن دالتري، والذى حرص خلال كلمته التي ألقاها باللغة العربية رغم صعوبتها بالنسبة له، أن يؤكد على أهمية شكسبير في اثراء الثقافة وكيف انها اضاف العديد من الكلمات للغة الانجليزي وشارك في دعم السينما. وخلال الحفل تم عرض مجموعة من مشاهد الاعمال المأخوذة عن كتابات شكسبير، ثم تم الاعلان عن الافلام المسابقة الروائية الطويلة والتى تضم 12 فيلم وتتشكل من المخرج السوري محمد ملص رئيس وعضوية الممثل المصري آسر ياسين والممثلة الفلسطينية ربى بلال ومدير التصوير الفرنسي جون باتيست والممثلة والمخرجة الجزائرية فاطمة بلحاج. ثم تم التقاط صورة للجنة تحكيم مسابقة الافلام الروائية القصيرة والتى تضم 12 فيلم ايضًا، وتضم المخرج الجزائري رشيد بن علال رئيسا وعضوية كلا من والممثلة اللبنانية-الفرنسية ليتيسا ايدو، والمغربية، ميساء مغربي، التي لم تتمكن من حضور الافتتاح على ان تحضر إلى الجزائر صباح السبت. وبعد ذلك صعد المجاهد ياسف سعدي ليتم تكريمه عن فيلم معركة الجزائر احتفالا بالذكرى الستين لإخراجه من قبل الإيطالي، جيلو بونتيكورفو، والذي يعد من كلاسيكيات السينما الجزائرية. ثم بعد ذلك تم منح درع المهرجان للمنتج، بوعلام البناني، عن فيلم عمر ڤتلاتو بمناسبة مرور 40 عام على إنتاجه للمخرج المخرج مرزاق علواش، ثم تم تكريم فيلم عودة الابن الضال ليوسف شاهين كونه عمل جزائري مصري من افضل ١٠٠فيلم، في تاريخ السينما المصرية وتسلمت التكريم الفنانة صفية العمري عن الفيلم وسلمها التكريم الفنان أيمن زيدان الذي قال في كلمة: شكرا لكل الحضور وتبقي الجزائر والسينمايين قادرين على الحلم، شكر كل سينمائيين سوريا الذين يصارعون في ظل ما يعانوه من ظروف. أما صفية العمري فقالت: الله المحبه والسلام بما أنني سفيرة سلام الشرق الأوسط انادي به ونرفض اهدار الدماء والعنف والإرهاب، لأن الله محبه وسلام والسلام،عليكم ورحمة الله. وفى ختام الحفل طلب وزير الثقافة الجزائرى من الفنان فاروق الفيشاوي الصعود لخشبة المسرح والذى قال في كلمته: يشرفني أن ألقي كلمة بالنيابة عن كل الفنانين العرب، أوجه تحية للشعب الجزائري، بلد المليون شهيد من أجل الكرامة والحرية والوطن والأرض، أبعث تحية لكل المناضلين في ليبيا وسوريا والعراق واليمن وأقول لهم أصمدوا حتي تعود بلادنا إلى قوتها مرة أخرى. وأضاف: الفن دون السياسة يجمعنا كعرب، والفنان هو ضمير الامة، والامل مازال بالحلم الكبير، بأن نعود أمة عربية واحدة متكاتفة.
iNewsArabia.com > أخبار مختلطة > ميداني
فاروق الفيشاوي: الفن يجمعنا كعرب والسياسة لا داعى لها,