تعادل بطعم الخسارة لميلان أمام ضيفه روما

فشل نادي ميلان في تحقيق أفضل من التعادل السلبي أمام ضيفه روما وفشل في حسم بطاقة الـتأهل لدوري أبطال أوروبا وذلك قبل جولة واحدة من نهاية الدوري الإيطالي لكرة القدم ليبقى الحسم معلّقاً حتى الجولة الأخيرة .

الشوط الأول كان متوازناً بشكل عام كثرت فيه التسديدات من خارج منطقة الجزاء عبر ماركينيو وتوتي من جانب روما وبالوتيلي ومونتاري من جانب الميلان لكن الحارسين لوبونت وأبياتي كانوا بالمرصاد لجميع المحاولات حتى محاولة بواتينغ الفريبة جداً ،لكن نهاية الشوط حملت مفاجأة غير متوقعة تتمثل في تلقي الغاني سولي مونتاري بطاقة حمراء إثر ملاسنة مع الحكم بعد تلقي بالوتيلي لكرت أصفر إثر تدخل عنيف لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي من دون أهداف ونقصان الميلان للاعب هام جداً في خط الوسط .

الشوط الثاني بدأ بالهتافات العنصرية من قبل جمهور نادي روما الذي استهدفت بالوتيلي وبواتينغ بشكل خاص مما استدعى الحكم لإيقاف المباراة قليلاً والحديث مع قائدي الفريقين لأجل تهدئة الجماهير لتستكمل المباراة بعدها ويحاول روما استغلال النقص العددي لكن الميلان قدّم أداءاً مميزاً وغطى النقص العددي لكن دون القدرة على تشكيل خطورة مباشرة ليقرر أليغري المجازفة ويدخل باتزيني وروبينيو ونوتشيرينو ليلعب الميلان بخطة ٤-٢-٣ مما كشف وسط الميلان وفتحت بعض المسارات إلى مرمى الفريق ليتصدى أبياتي لكرة دودو ويطالب لاعبو روما بضربة جزاء إثر عرقلة كونستانت ليعطي الحكم بعضها ست دقائق كوقت بدل ضائع لتصبح الإثارة في أعلى مستوى بعد طرد توتي إثر ضربه لميكسيس بالكوع وتدخل المباراة منعطفاً جديداً في دقائقها الأخيرة لكن النتيجة لم تتغير لتنتهي المباراة بالتعادل السلبي ويتأجل حسم البطاقة الثالثة حتى الجولتين الأخيرتين .

تابعونا على تويتر :

صفحاتنا على الفيسبوك :

iNewsArabia.com > رياضة > النداء
تعادل بطعم الخسارة لميلان أمام ضيفه روما,