صانعو الـ ‘موتو جي بي‘ يواجهون تحدي حظر الجُنيحات

يحاول صانعو دراجات الـ “موتو جي بي” استكشاف سبل وطرق جديدة للحصول على النتائج التي كانت تعطيهاً الجُنيحات، بعد أن تم حظرها لموسم 2017.

وتنص القوانين الجديدة على التالي: “لا يُسمح بإضافة أي جسم أو شكل إلى جسم الدراجة لا يكون مدمجاً بالهيكل الأساسي (على سبيل المثال: أجنحة، زعانف، انتفاخات، إلخ…)، ويكون له تأثير انسيابي (مثلاً: تعزيز الارتكازية، التأثير في توززيع الهواء، إلخ…). وسيكون المدير التقني المنتدب من البطولة هو الحكم الوحيد ليقرر ما إذا أي جسم يُخالف هذه الوانين أم لا”.

وفي حين ظهرت دراجات 2017 إلى العلن خلال التجارب، إلا أن شكل مقدمات الدراجات للموسم المقبل غير نهائي بعد.

وأثار قرار دوكاتي باختبار دراجة 2017 باستخدام الجُنيحات بعض الشكوك حول أنها وجدت طريقة للمحافظة على الارتكازية في مقدمة الدراجة دون مخالفة القوانين.

وأوضحت دوكاتي حينها أنها أبقت على الجُنيحات “لمقارنة هيكلي الدراجة”، لكن يُتوقع أن تظهر دراجة “جي بي 17” بتصميم مُبتكر.

وقال مدير الفريق الإيطالي جيجي دالينيا: “قمنا بتغيير انسيابية الدراجة كلياً للسنة المقبلة، وبالتأكيد لسنا جاهزين في الوقت الحالي من ناحية الانسيابية الجديدة”.

من ناحيته، أوضح رئيس فريق تك 3 هيرفي بونشارال أن ياماها “جلبت تصميماً خاصاً جداً” إلى تجارب فالنسيا، وتأمل أن يفي بغرض التعويض عن خسارة الجُنيحات.

وبما أنه “الحكم الوحيد” الذي يقرر ما هو غير قانوني للموسم المقبل، أكّد المدير التقني في الـ “موتو جي بي” داني آلدريدج أن ياماها مثل “معظمة الصانعين”، قدّمت عدداً من التصاميم لمراجعتها.

وقال: “يمكنني التأكيد أن ياماها أظهرت عدداً من التصاميم. وبعضها في فالنسيا. لمعرفة إذا كانت قانونية أم لا لموسم 2017”.

وأضاف: “لا يمكنني قول الكثير عن تلك التصاميم، لكنني أبلغتهم عما سيكون مقبولاً أم لا. ليست ياماها وحدها التي قدّمت تصاميمها، بل قام معظم الصانعين بذلك أيضاً”.

وعند سؤاله عن طريقة تقديم التصاميم، كشف آلدريدج أن بعض الصانعين قدّموا رسومات لتصاميم ثلاثية الأبعاد في حين قدّم آخرون تصاميم جاهزة للاختبار.

وتابع: “بالنسبة لي، من المنطقي العمل بالرسومات فقط إلى أن تحصل على الموافقة، لكن إذا فضاَل صانع إنتاج تصاميمه، إنه خياره وماله”.

وبحسب آلدريدج، سيقدّم الصانعون تصاميمهم لموسم 2017 في التجارب الشتوية التي ستُقام في سيبانغ، فيليب آيلند وقطر.

وبما أنه يُسمح بتطوير التصميم لكل دراج مرة واحدة فقط بعد الجولة الافتتاحية للموسم، قد ينتظر بعض الصانعين التجارب الشتوية الأخيرة في لوسيل لتقديم تصميمهم النهائي، ما يسمح للصانع بالتأكد من عمل هذا التصميم على دراجته مع دراجيه الأساسيين، لكن يجعل من عملية نسخه من قبل المنافسين أصعب قبل انطلاق الموسم، حيث يحق لهم في تلك المرحلة تطوير التصميم مرة واحدة فقط.

وكانت دوكاتي قد اختارت التجارب الشتوية الأخيرة لاستخدام الجيل الجديد من الجُنيحات قبل السباق الافتتاحي لموسم 2015.

iNewsArabia.com > رياضة > أوتوسبورت
صانعو الـ ‘موتو جي بي‘ يواجهون تحدي حظر الجُنيحات,