آبل تعترف بأن السعر كان من بين الأسباب التي ساهمت في إنخفاض الطلب على iPhone

هناك العديد من الأسباب التي جعلت الإقبال على هواتف iPhone ضعيفًا في الأونة الأخيرة. ومع ذلك، فواحد من تلك الأسباب التي قد تكون واضحة جدًا هو السعر. ونظرًا إلى أن هواتف iPhone XS و iPhone XS Max تكلف إبتداء من 1000 دولار أمريكي، فهذا يجعلها بعيدة عن متناول العديد من المستهلكين مع العلم بأن شركة آبل كانت تسعر هواتفها الذكية قبل عدة سنوات بنحو 500$ فقط.

بالطبع يمكن للمرء أن يذكر تشبع سوق، ولكن في الوقت نفسه الشركات المنافسة الصينية تقوم بتسعير هواتفها الذكية الرائدة بنصف سعر هواتف iPhone الحديثة، ومن الواضح أن شركة آبل تهدف إلى هوامش ربح أعلى. وبالأمس، عندما قامت شركة آبل بالكشف عن نتائجها المالية للربع الأخير من العام 2018، إعترف الرئيس التنفيذي لشركة آبل، السيد Tim Cook بأن السعر كان من بين الأسباب الرئيسية التي دفعت العملاء لعدم الترقية إلى هواتف iPhone الحديثة مع العلم بأنه ذكر أيضًا في وقت سابق برنامج إستبدال البطارية مقابل 29$ كواحد من الأسباب التي تسببت أيضًا في إنخفاض معدلات الترقية.

جاء ذلك ردًا على المحلل ستيف ميلونوفيتش الذي سأل عما إذا كانت أبل قد أخطأت في الجانب المتعلق بالسعر، حيث قال السيد Tim Cook : ” نعم، أعتقد أن السعر عامل. ولذا فنحن نعمل على معالجة ذلك، وقد اتخذنا عددًا من الإجراءات لإصلاح الوضع، بما في ذلك إطلاق برنامج المتاجرة ( Trade-In ) والدفعات الشهرية، والتي ذكرتها أيضًا “.

جدير بالذكر أن السيد Tim Cook دافع عن إختيارات آبل عندما يتعلق الأمر بتسعير هواتفها الذكية، ففي العام 2017 على سبيل المثال عندما تم إطلاق iPhone X، إقترح أن الحصول على هذا الهاتف من خلال خطة شهرية سيكون ” أرخص من شرب كوب قهوة في اليوم في تلك الأماكن الباهظة “. وقال أيضا آنذاك أن iPhone X يستحق ما تدفعه من أجله.

The post آبل تعترف بأن السعر كان من بين الأسباب التي ساهمت في إنخفاض الطلب على iPhone appeared first on إلكتروني.

iNewsArabia.com > تكنولوجيا > إلكتروني
آبل تعترف بأن السعر كان من بين الأسباب التي ساهمت في إنخفاض الطلب على iPhone,