مقتل 23 فلسطينيا وجندي إسرائيلي في هجوم إسرائيل البري على غزة

صراحة – وكالات : صعدت إسرائيل هجومها البري على قطاع غزة صباح يوم الجمعة وقصفت أهدافا بالمدفعية واستخدمت الدبابات وقوات المشاة للاشتباك مع مقاتلي حركة المقاومة الإسلامية (حماس).

وأضاء وهج النيران البرتقالي سماء شرق غزة فيما أطلقت زوارق إسرائيلية قبالة ساحل البحر المتوسط قذائف وطلقات مضيئة وأطلقت طائرات هليكوبتر النار عبر الحدود. كما أطلقت حماس صواريخ على اسرائيل باتجاه بلدتي أسدود وعسقلان.

وقال مسؤولو صحة فلسطينيون ان 23 فلسطينيا قتلوا منذ شنت إسرائيل هجومها البري على القطاع الساحلي الذي يسكنه 1.8 مليون نسمة أمس الخميس. وقالت إسرائيل ان أحد جنودها قتل في المعارك.

وأظهر مقطع فيديو نشره الجيش ست دبابات تتحرك عبر الكثبان الرملية لغزة بعد أن فتح جندي سياجا حدوديا بالاضافة لصفين طويلين من جنود المشاة.

وقال المتحدث باسم الجيش الاسرائيلي البريجادير جنرال موتي ألموز “نستخدم مستوى متقدم للغاية من قوة النيران والمدفعية.”

وأضاف “يتحرك عدد كبير من الجنود في قطاع غزة ويسيطر الجنود على أهدافهم وعلى الانفاق وعلى أهداف حماس وبعض نقاط الاحتكاك مع المسلحين.”

وأشارت إسرائيل إلى ان الغزو سيكون محدودا وسيستهدف انفاقا حفرها النشطاء وقالت إنها لا تسعى للإطاحة بحركة حماس المهيمنة على قطاع غزة.

وقالت حركة حماس إن الغزو البري الإسرائيلي لغزة “أحمق” وستكون له “عواقب مروعة”. وقال سامي أبو زهري المتحدث باسم حماس لرويترز إن الهجوم البري لا يخيف قيادة حماس ولا الشعب الفلسطيني.

iNewsArabia.com > أخبار مختلطة >
مقتل 23 فلسطينيا وجندي إسرائيلي في هجوم إسرائيل البري على غزة,