امراض الكلى المزمنة تجعل المرضى أكثر عرضة 3 مرات للوفاة حال الإصابة بكورونا

توصلت دراسة جديدة لكلية الطب بجامعة بنسلفانيا الأمريكية إلى أن وجود حالات كامنة مثل أمراض القلب والأوعية الدموية وأمراض الكلى يمكن أن يزيد من خطر الوفاة من فيروس كورونا من 1.5 إلى ثلاثة أضعاف خاصة بين مرضى أمراض الكلى المزمنة مقارنة بالمرضى الأصحاء.

ووفقا لما ذكرته صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، أكد الفريق البحثي أن النتائج يمكن أن تساعد الأطباء في معرفة المرضى الذين يجب مراقبتهم عن كثب ، ومساعدة مسئولي الصحة في تطوير التدخلات لاستهداف السكان المعرضين لخطر كبير.

قال بادي سينتونجو ، طالب دكتوراة في علم الأوبئة بجامعة بنسلفانيا” تشير هذه الدراسة إلى أن هذه الحالات المزمنة ليست شائعة فقط في المرضى المصابين بكوفيد 19 ، ولكن وجودها يعد علامة تحذير لزيادة خطر الوفاة ”.

وأوضح الباحثون أن هناك انتشارا كبير لأمراض القلب والأوعية الدموية وارتفاع ضغط الدم في جميع أنحاء العالم مما يشكل خطورة على مرضى هذه الأمراض عند التقاط عدوى فيروس كورونا.

وتضمنت الدراسة مرضى يعانون من أمراض مزمنة مثل الربو والسرطان وأمراض القلب والأوعية الدموية وأمراض الكبد المزمنة وأمراض الكلى المزمنة ومرض الانسداد الرئوي المزمن وفشل القلب الاحتقاني والسكري وارتفاع ضغط الدم وفيروس نقص المناعة البشرية والسكتة الدماغية، تم تحليل البيانات من أكثر من 65ألف مريض في جميع أنحاء العالم بمتوسط ​​عمر 61، وبالمقارنة مع مرضى كورونا في المستشفى دون حالات موجودة مسبقًا ، زادت المشكلات الصحية الأساسية بشكل كبير من خطر الوفاة.

كان مرضى فيروس كورونا المصابون بالسكري أو السرطان أكثر عرضة للوفاة بمقدار 1.5 مرة عن الأصحاء، وفي الوقت نفسه ، كان مرضى COVID-19 في المستشفيات والذين يعانون من أمراض القلب والأوعية الدموية أو ارتفاع ضغط الدم أو قصور القلب الاحتقاني أكثر عرضة للوفاة بمقدار الضعف، كان الخطر الأكبر هو بالنسبة لمرضى فيروس كورونا في المستشفى المصابين بأمراض الكلى المزمنة والذين كانوا أكثر عرضة للوفاة بثلاث مرات.

The post امراض الكلى المزمنة تجعل المرضى أكثر عرضة 3 مرات للوفاة حال الإصابة بكورونا appeared first on صحيفة وصف الإلكترونية.

iNewsArabia.com > أخبار مختلطة > صحيفة وصف