"العلوم الصحية" بجامعة البحرين تحتفل بـ "اليوم العالمي للسكري"

شارك رئيس جامعة البحرين، الأستاذ الدكتور رياض يوسف حمزة، وعدد من العمداء، والأكاديميين، والطلبة، في الاحتفال "اليوم العالمي للسكري"، الذي أقامته كلية العلوم الصحية أمس الأول (الثلاثاء)، في مقر الجامعة بالصخير، تحت شعار "من أجل مستقبل صحي، تحد مرض السكري"، وذلك بهدف توعية الطلبة وتثقيفهم بمخاطر مرض السكري ومضاعفاته. وقالت عميدة كلية العلوم الصحية الدكتورة آمال جوزيف عاقلة، إن الكلية تحرص على الاحتفال بيوم مرض السكري العالمي الذي يصادف 14 من نوفمبر، وذلك من أجل توعية وتثقيف المجتمعين: الطلابي، والبحريني عموماً بمعلومات مفيدة عن مرض السكري، ومضاعفاته، والنمط الغذائي المتوازن، وكيفية الوقاية منه. وشمل الاحتفال، رياضة المشي لبضع دقائق، وكذلك معرضاً صحياً، افتتحه رئيس الجامعة في مجمع المطاعم. وشارك في فعاليات المعرض كل من: طلبة كلية العلوم الصحية، وقسم التغذية بوزارة الصحة، ومركز جامعة البحرين الصحي، إذ عرض طلبة قسم التمريض في كلية العلوم الصحية أفكاراً تثقيفية، وصحية، وغذائية عدة، حول تعزيز الصحة لدى مرضى السكري، وكيفية الحد من مشاعر التوتر التي تؤدي إلى الإصابة بالسكري، وكيفية تنظيم مستوى السكر في الدم، وتنظيم الوجبات اليومية للمحافظة على نسبة السكر المطلوبة في الجسم، ومضاعفات مرض السكر على أعضاء الجسم.كما عرض قسم التغذية بوزارة الصحة بطاقة غذائية توضح عدد الحصص في كل منتج وكمية السكر، وكذلك الدهون في بعض أنواع الأكلات الشعبية. كما قدم مركز جامعة البحرين الصحي فحوصات مجانية لنسبة السكر وقياس الوزن والطول وكتلة الجسم.يشار إلى أن اليوم العالمي للسكري، هو يوم عالمي للتوعية بمخاطر داء السكري، ويحتفل به في 14 نوفمبر من كل عام، إحياءً لذكرى ميلاد العالم فردريك بانتنغ الذي شارك تشارلز بيست في اكتشاف مادة الأنسولين في عام 1922، وهي المادة الضرورية لبقاء الكثيرين من مرضى السكري على قيد الحياة.
iNewsArabia.com > سياسة > البلاد