المجلس العسكري السوداني: نحن وقوى الحرية نكمل بعضنا

قال المتحدث باسم المجلس العسكري الانتقالي في السودان شمس الدين الكباشي إنه تم عقد اجتماع مع قوى إعلان الحرية والتغيير في البلاد.وأضاف الكباشي في مؤتمر صحافي له الخميس، أن المجلس العسكري وقوى الحرية والتغير يكملان بعضهما.وشدد الكباشي سعيه لتأسيس نظام ديمقراطي في السودان خال من العيوب.وتابع أنه لا حسابات خسارة وربح في الحوار، والهدف مستقبل السودان.كما أكد على أنه تم الاتفاق بين الأطراف على الشراكة والعمل سويا للعبور إلى بر الأمان.وأشار المجلس العسكري إلى عدم وجود خلاف مع قوى إعلان الحرية والتغيير طالما الهدف واحد.ونوّه إلى أنه تم الاتفاق على تشكيل لجنة مشتركة مع قوى الحرية والتغيير لنقاش النقاط الخلافية.من جهة أخرى، قالت قوى الحرية والتغيير: "لبينا دعوة المجلس العسكري لموقفه الإيجابي".كما أكدت على قيادتها للحراك الثوري.وثمنت القوى دور القوات المسلحة السودانية في حماية المدنيين.وكان المجلس العسكري السوداني قد أعلن أن الخرطوم بدأت بدفع ديون البلاد الخارجية.وقال نائب رئيس المجلس العسكري السوداني، محمد حمدان دقلو، "إننا مستعدون من الآن لتسليم السلطة للشباب إذا كانوا جاهزين".وأضاف نائب رئيس المجلس العسكري "نعمل بطاقتنا القصوى لتأمين احتياجات البلاد الضرورية".وأكد أنه تم نشر قوات الدعم السريع بكافة ولايات البلاد لتأمين المواطنين.
iNewsArabia.com > سياسة > البلاد